القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

twitter


البحث



Helbest

مقالات: عبارة الموت.. عن كارثة غرق عبارة جزيرة أم الربيعين
 
الأثنين 25 اذار 2019 (26 قراءة)
 

 الصديق الأيسري - المغرب

* كارثة صارت وصمة عار يشهدها نهر دجلة
* الشاعر عصمت شاهين دوسكي جرد وحلل عبارة الموت

تعرف مدينة الموصل بعدة أسماء منها الحدباء لإحتداب تقوس نهر دجلة عند المرور بالمدينة أو ربما لميلان منارة جامع النوري الذي نالته أيدي الإرهاب وكما تشتهر أيضا باسم أم الربيعين لاعتدال الطقس في فصلي الخريف والربيع والموصل لأنها مركز تواصل لتجارة العراق مع المدن العربية والعالمية ومنها تركيا وسوريا وإيران ، وهي محافظة نينوى ، المدينة التي اشتهرت بالعلم والفكر والاقتصاد يلجأ إليها كل إنسان بسيط فهي تعتبر سلة العراق الاقتصادية ، الشاعر عصمت شاهين دوسكي بعد حادثة العبارة التي جعلت المدينة تتأثر بالكارثة التي أدت بحياة الناس بعد انقلابها في نهر دجلة من جراء الفساد المادي والطمع والجشع وسوء الإدارة واللا مبالاة لحياة الناس التي أصبحت رخيصة أمام الأنانية والطمع

 

التفاصيل ...

مقالات: ملحمة موت الإله
 
الأثنين 25 اذار 2019 (19 قراءة)
 

إبراهيم أمين مؤمن

"الملحمة "منذ عهد الفضيلة الأول الذى أُسر فيه هذا الإله العتيد وقومه البشريين الغير آدميين  وأُجلوْ تحت الأرض وحتى الأن نجد هذا الإله مكبل بأغلال أحكمتْ صنعها ضمائر حية ,كما نجد قومه الذين ألّهوه محبوسين داخل كهوفهم بسد منيع لبناته وذراته بُنيتْ من وحْى رحمة عمّتْ البرية فى زمانهم.
إنه إله صنعه آدميين لمّا توحشتْ غريزتهم وساءوا ,فجاء خَلَفَهمْ على بُسط الأمل والحب والإعتصام فأزالوه ونفوه هو وقومَه المفسدين تحت الأرض .

 

التفاصيل ...

مقالات: قراءةٌ في الجزءِ الأوّلِ مِن الرّسالةِ الثامنة للشّاعرة آمال عوّاد رضوان (من كتاب الرّسائل: أتخلدني نوارس دهشتك)
 
الأربعاء 20 اذار 2019 (98 قراءة)
 

 م. رفعت زيتون

بعدَ قراءتي للإصدارِ الجديدِ (أَتُخَلِّدُني نَوَارسُ دَهشَتِك)، وهو رسائل أدبيّةٍ بينَ الشّاعر الفلسطينيّ وهيب نديم وهبة والشّاعرةِ الفلسطينيّةِ آمال عوّاد رضوان، اخترتُ أنْ أتناولَ الجزءَ الأوّلَ مِنَ الرّسالةِ الثّامنةِ بالتّحليلِ والقراءةِ، مِن حيثُ دلالة الألفاظ، والأساليب البلاغيّة المستخدمة، وكذلك أسلوب الشّاعرة، وأودُّ أنْ أنوّه، إلى أنّ هذه القراءةَ الانطباعيّةَ ليست تفسيرًا للنّصّ، بقدر ما هي رؤية من زاويةٍ خاصّة، بناءً على بعض التّفاصيل الّتي وجدتُها، وتلك العلاقاتِ الّتي استقرأتُها بينَ السّطور والكلمات، ودائمًا يبقى المعنى الحقيقيُّ في بطن الشّاعر كما يقولون، والنّصُّ الفاشلُ هو ذلك النّصُّ الّذي يَتّفقُ القرّاءُ على معناه، فتراهُ مباشرًا ضيّقَ الأفق، لا يحتاجُ مِن القارئ أدنى مجهودٍ لفهْمِه، بينما النّصُّ الّذي يمكنُ أخْذُهُ على أكثرَ مِن معنى، يكونُ نصًّا مُدهشًا ناجحًا، شرطَ أنْ يُراعي الأدواتِ الكتابيّةَ الصّحيحةَ والبليغة، بوجودِ المفاتيح المنطقيّةِ لتلكَ الرّؤى والتّصوّرات.

 

التفاصيل ...

مقالات: هذا هو أيضاً
 
الخميس 14 اذار 2019 (237 قراءة)
 

ابراهيم زورو

كيفهات اسعد يلقن للغربة درساً جميلاً، رغم أنه على عجلة من أمره وهو كذلك حتى في شعره أيضاً، لا يعرف الصمت أبداً، فبعد ديوانه الأول "لك وحدك اكتب!" فهو جعل من ديوانه الأول ماضياً ليضع بين يدينا ديوانه الثاني، "هزائم رجل يشبهني" في ديوانه الأول كان صادقاً من حيث العنوان أما في ديوانه الثاني اعتقد بأنه لست متأكداً من أنه قد امتهن الهزائم لذلك أشك بذلك بما فيه الكفايه! لأنه لا يعرف الهزائم أبداً، إذا تجاوزنا حكم القيمة، كيفهات عدا أنه يدق باب جماليات المكان لكنه لا ينسى للجملة جمالاً، كي يتركها على سفرة ولائم الدهشة، فآثرت أن أرفق بهذه الديباجة وهي لا تفي بالتعريف به!

 

التفاصيل ...

مقالات: إبرة الذهب: في شعرية النصّ الفيسبوكي
 
الأحد 10 اذار 2019 (123 قراءة)
 

 صدر حديثًا عن مؤسسة أروقة للدراسات والترجمة والنشر في القاهرة كتاب جديد للشاعر السوري الكردي المقيم في ألمانيا إبراهيم اليوسف بعنوان "إبرة الذهب: في شعرية النص الفيسبوكي- تنظير أول"، يقع في 200 صفحة من القطع المتوسط، وهو عبارة عن دراسة مبتكرة في مجال تناول النص الفيسبوكي، وكتب مقدمته كل من المفكر، إبراهيم محمود، والباحث السيد نجم.
يحقق كتاب "إبرة الذهب: في شعرية النص الفيسبوكي- تنظير أول" مقاربات مغامرة جد مهمة، من خلال رصده لملامح نص جديد، راهن، متماوج، متحرك، يتساوق زمنيًا مع نصوص مرحلة ما بعد ما بعد الحداثة بعد أن بات النص الذي لا تفتأ وسائل التواصل الاجتماعي تقدمه يتجرد من الكثير من حمولاته الجاهزة، وكأن هناك نصًا جديدًا صار يكتب الآن، وإن كان مثل هذا الاكتشاف محفوفًا بالتحديات، في ظل هيمنة الفوضى، وتداخل الحدود بين الإبداعي، والدعي، نتيجة إمكان الناص اللاحق تقديم نص يحاكي السابق عليه، متماهيًا معه، أو لاغيًا له، لنكون إزاء شبكة أو سلسلة نصوص متشابهة، بانتظار ناقدها الإلكتروني الذي يحدد حركة خطها البياني، مشيرًا إلى النص الأول، وهي مهمة ممكنة في ظل مؤشرات التقانات الجديدة غير المفعلة حتى الآن!

 

التفاصيل ...

مقالات: تير شتيغن.. جدار برلين العظيم
 
الخميس 07 اذار 2019 (59 قراءة)
 

 إدريس سالم

تعدّ ألمانيا موطناً لحرّاس مرمى كرة القدم، وبمستويات عالية واحترافية، كتوني شوماخر وأوليفر كان وسيب ماير وينس ليمان ومانويل نوير..، واليوم نحن أمام عملاق ألماني آخر، وهو الحارس الأساسي لنادي برشلونة الكتالوني مارك أندريه تير شتيغن، الذي يقدم مستوى عالمياً في موسم 2018م – 2019م مع البارسا، من خلال امتلاكه شخصية اعتبارية وبنية جسدية وإرادة فولاذية ورغبة روحية في الدفاع عن الحصون الكتالونية؛ حتى أمسى منافساً شرساً للحارس مانويل نوير، في حماية عرين المنتخب الألماني، ولعلّ الأرقام تكشف عن المنافسة القوية بينهما.

 

التفاصيل ...

مقالات: عيد المراة
 
الخميس 07 اذار 2019 (52 قراءة)
 

جمال مرعي

في كل يوم من الثامن من اذار يحتفل العالم بعيد المراة من اجل خلاص المراة من القسوة والعنف الذ ي عاشته تاريخيا والصراع الدائم من اجل حريتها التي لازالت اسيرة القيم وتقاليد واعراف قاسية وبالية في العديد من المجتمعات رغم انها تلعب دورا مهما في المجتمع في معظم المجالات الادارية والسياسة واستطاعت تجاوز كل المعوقات التي تواجه دورها الحقيقي في العطاء والبناء هي صاحبة رسالة توارثتها جيل بعد جيل صنعت تراثا تاريخيا تناقلته الاجيال عبر العصور وظلت اهم الركائز تطور المجتمعات حاضنة الرسالة الانسانية ماضية الى الامام لتزيل وبجدارة ما فرض عليها من قيود ومؤمنة بحقوقها من العلم والمعرفة متخطية العديد من الحواجز والعقبات التي تواجهها والمفروضة عليها سابقا وحتى الان في بعض المجتمعات لها المشاركة الفعالة في الحياة بمختلف مستوياتها في عملية النهضة الانسانية والثقافية والاقتصادية والعلمية والابداعية وقامت بالعديد من الابداعات في تطوير الحياة وتخلصت من العبودية والتميز والاضطهاد والحرمان وخاصة كانت محرومة من الثروة والتعليم وحقها في الرشيح والتصويت في الانتخاب وعدم مساواتها بالرجل كسر ت تلك القيود وبجدارة في المجتمعات المتقدمة.

 

التفاصيل ...

مقالات: بعض الاراء عن اصل الكورد
 
الثلاثاء 05 اذار 2019 (74 قراءة)
 

جمال مرعي

تطرق الكثير من العلماء والادباء من خلال بحوثهم ودراساتهم الى الاصل الحقيقي للشعب الكوردي اول من تطرق المؤرخ الاغريقي / زينفون / اربعمائة عام قبل الميلاد قال هم شعب عاشو في في منطقة كوردستان وهم جبليون وفرسان واعتقد بان الكور د وخين هم اجداد الكورد اما المشتشرق / نولدكي / و/هارتمان/ هم ينحدرون من /السر يتين / الذين كانو يسكنون في بلاد ميديا الصغرى اما العلامة / ليهمان بوت / من اشهر الباحثين والمختصين اثبت عن اصل الجيورجين بان الكردوخين اجداد الجيورجين الذين كانو يسكنون في منطقة / بوتان سو / احد اهم فروع نهر دجلة الشرقي في الكوردستان الشمالية اما في القرن الثامن عشر ميلادي الابحاث التي قام بها العلماء عن الكورد وكوردستان وعن لغتهم وتاريخهم ولهجاتهم ومعتقداتهم قبل صدور الاسلام اثبتوا علاقة اللغة الكوردية باللغة الفارسية الحديثة والزندية وهي ام اللغة الفارسية اما المستشرق / مينورسكي / له نظرية مهمة في اصل الكورد الذي عرضها في المؤتمر الدولي للمستشرقين الذي عقد في بروكسل 1938 . 

 

التفاصيل ...

مقالات: أمين سيدو.. سفيراً فوق العادة أيضاً.!.
 
الأثنين 04 اذار 2019 (111 قراءة)
 

 إبراهيم اليوسف

ينتمي الصديق الباحث الأكاديمي د. أمين سيدو إلى ذلك الصنف من الرجال الاستثنائئين، ممن جمعوا بين أسمى خصلتين هما: الأخلاق السامية والمنزلة العلمية الرفيعة، وذلك بشهادة كل من تابعه، أو عاشره، إذ يمكن التوقف عند هاتين الخصلتين مطولاً في سلوك وممارسة هذا الكاتب، المبدع، الذي كرس حياته منذ نعومة أظافره لرسالة العلم والمعرفة، واستطاع - في المقابل- أن يكون خير سفير في هذا الميدان، مخلصاً للبيئة الطيبة، التي انطلق منها، وفتح من خلالها عينيه على الحياة، ونهل من قيمها العالية، لتكون رصيداً ثراً لشخصيته التي تشربت بها، ولهذا فإن كل من تابع مسيرته الحياتية والبحثية لمس تفرده في كلا الميدانين، فهو قد أمحى تلك الحدود بين أسرته الصغيرة ومحيطه، ليكون انتماؤه إلى دائرة الأخيار، على شساعتها، فلا يتلكأ في توطيد أواصر المحبة والود بينه وبين الآخرين، وهو ما جعله يفلح في أن يكتسب أصدقاء كثيرين، سواء ضمن دائرة حضوره اليومي، أو خارجها، وذلك عبر كلمته الشفافة، الواضحة، التي جسرت صوب قلوب هؤلاء، شفاهاً، أو كتابة. عبر حبه أو عبر حبره، لطالما إنه يمتلك الملكتين: ملكة الكلمة الملفوظة والمكتوبة. المنطوقة والمدونة، لافرق..!

 

التفاصيل ...

مقالات: إبراهيم اليوسف: ظلم تاريخي وقع على الإيزيديين
 
الأحد 24 شباط 2019 (154 قراءة)
 

 رونیدا أحمد 

صدرت الطبعة الأولى من رواية ‹شنكالنامه› للكاتب إبراهيم اليوسف في طبعتين حتى الآن. الطبعة الأولى في عام 2018 وصدرت الطبعة الثانية خلال بدايات هذا العام 2019، وتتناولت مأساة العصر، مأساة ‹السبايا› الإيزيديات.
وبالرغم من أن صفحات الرواية تقارب الـ500 صفحة إلا أنها تشد القارىء وتجعله يتفاعل مع أحداثها الهائلة، إذ يربط خلالها الكاتب بين ماضي الإيزيديين وحاضرهم، وتقدم صورة عن المجازر والجرائم التي تم ارتكابها في شنكال، وفي كل المناطق التي غزاها الدواعش وكأنها فيلم سينمائي وثائقي.

 

التفاصيل ...

مقالات: «كجك و لاوك.. فاتوكا سيوي» سندريلا في نسختها الكوردية ..
 
الأربعاء 13 شباط 2019 (109 قراءة)
 

وليد حاج عبدالقادر

 إلى حفيدتيي جين و فين .. بعض من إرث أريده أن يستدام ،

لعله من المفيدا جدا ، وقبل الخوض في أحداث هذه الحكاية التي لاتكاد تراث شعب من الشعوب أن تخلو منها ، وعلى الرغم من خصوصياتها وتراتبياتها من بيئة الى أخرى ، خاصة سرياليتها كورديا ، وبالتالي مظاهر الإستسرار فيها وتجلياتها كما رأينا في حكايات عديدة ، في تأكيد لما - أجزم شخصيا - بتدرجها من طور المقدس إلى عالم الحكاية ، وبمفردات او طقوس ما استطاعت - بالمطلق - أن تزيح منها مدلولات صريحة في أبعاد وتجليات ما فوق بشرية ، وهنا - أعود للتأكيد بأنه - قد يكون مفيدا ، وبالإستناد على ما قاله مرسيا إلياد في كتابه - المقدس والدنيوي - ( يمكننا القول أن تاريخ الأديان ، من أكثرها بدائية إلى أكثرها ارتقاءا ، عبارة عن تراكم من الظهورات الإلهية ،

 

التفاصيل ...

مقالات: إلى السيد محمد توفيق علي
 
الأربعاء 13 شباط 2019 (89 قراءة)
 

محمد مندلاوي

أولاً: إن اللغة المنطوقة هي أهم وسيلة للتواصل والتفاهم وصياغة الأفكار بين بني البشر، لقد ابتكرها الإنسان عبر مراحل شاقة خلال مسيرة حياته الطويلة على هذا الكوكب الدوار، بلا أدنى شك هي التي تميز الإنسان عن الحيوان. 
ثانيا: إن موضعنا لهذا اليوم هو توضيح لأحد الإخوة المذكور اسمه أعلاه، لقد زعم في موقع "صوت كوردستان" الأغر، أن خطأً وقع في عنوان مقالي السابق المذكور أدناه، لا شك أن كلامه في الأسطر الثلاثة التي كتبها أسفل مقالي السابق كان فيه شيء من التهكم، وهذا من الصعب أن ينهضم عندي. كان من الأولى به أن يستفسر منا، لماذا وقع هذا..، حتى نوضح له الأمر، كيف صار هذا، في الحقيقة كان عنوان المقال:"الحاقدون على الكورد وكوردستان". لكن بعد برهة أضفت له التالي: هذا ردنا على هؤلاء. كالعادة نسيت أن أبدل حرفاً في كلمة الحاقدون، هذا كل ما في الأمر،

 

التفاصيل ...

مقالات: الكُردي بهروز بوشاني، وأعلى جائزة للرواية في استراليا
 
الثلاثاء 12 شباط 2019 (111 قراءة)
 

  ابراهيم محمود

Where have I come from? From the land of rivers, the land of waterfalls, the land of ancient chants, the land of mountains...
من أين أتيت؟ من أرض الأنهار ، أرض الشلالات ، أرض الهتافات القديمة ، أرض الجبال ..
لطالما فكَّرت في العلاقة بين الإبداع والمنفى. بين حيوية الفكرة، ومكابدة الغربة، حيث يولِد المبدع، والكبير بفكره مرَّتين: ولادة طبيعية، كغيره، وأخرى خاصية، واستثنائية أحياناً، على قدْر إبداعه وبدعته، حيث يتلاشى كثيرون خارجاً، بينما يهتدي هو إلى نفسه، ومن ثم: مسقط قلبه: شعبه، وطنه: الحلم، الأول. من هنا، يصبح الممتلِىء بالمكان والزمان .

 

التفاصيل ...

مقالات: لماذا يغلب الإنتاج الشعري على الأدب الكردي ..؟
 
الخميس 07 شباط 2019 (200 قراءة)
 

عماد يوسف

أسهمت عوامل سياسية واجتماعية وفكرية عدة في تزايد أعداد المؤسسات والتنظيمات الأدبية الكردية , وكان هذا الانشطار الثقافي نتيجة حتمية للظروف الموضوعية والبيئة الحاضنة للأدباء الكرد الذين كثرت أعداد انتماءاتهم للأطر الثقافية وقل انتاجهم الثقافي مع غلبة الإنتاج الشعري على كتاباتهم ونشاطاتهم وهي ظاهرة كان لا بد لنا من الوقوف عليها بحثاً عن دواعي انتشارها وتكوينها ..

عانى الكرد عموما من التحدث بلغتهم فضلاً عن تدوينها شعراً ونثراً وقواعد لغوية , وتعرض المشتغلون فيها للكثير من المضايقات والملاحقات الأمنية التي أودعت الأدباء واللغويين الكرد في المعتقلات بسبب نشاطهم الثقافي وإنتاجهم الأدبي وقد كانت لهذه الظروف تأثيرها على الحركة الأدبية من منحيين اثنين :

 

التفاصيل ...

مقالات: فاتما خانم.. كجك و لاوك (keçik û lawik) - القسم الثاني
 
الأربعاء 06 شباط 2019 (163 قراءة)
 

وليد حاج عبدالقادر 

في المعطيات كما الأقسام الأخيرة لهذا البحث المفترض ، وفي عودة معمقة اوسع لظاهرة المسارة / الإستسرار ومرادفتها التجلي / الإنكشاف، وذلك الترابط الصريح بين المفهومين ، التي لا تسير وفق ما نتلمسها في امورنا العادية ، بقدر ما تستجلب معها بعضا من غموضها اولا ، وتخلق أيضا لحظات من الإندهاش يشبه الشهقة الأولى ، ولتتمظهر من جديد تتمظهر مرفقة بتجلياتها، فنتلمس بوضوح انعكاسات لمفاهيم كانت وبقيت مطوبة، وان سعت او تدرجت لتصبح متوافقة مع الفهم البشري ، او تبدو وكأن التجليات تزيح بعضا من المبهم عنها غموضا او قداسة فتساق بذهنية المحيط كبشر سواء كن اناثا أو ذكورا، جماد أو حيوانات، وعليه فقد كانت البيضة الكونية التي أوحت بتجسيدها على شاكلة الكون الإهليلجي كأنموذج مصفر للبيضة في تمظهر أنماط تشكل الحياة فكانت ان استولدت القصور المغلقة في حكايا وأساطير وفيها طاقات / كوات / فوهات توصل ان للأعلى او الى الأسفل وايضا تغلق او تفتح باستسرار تودي إن إلى العلالي حيث السماء ، او الى العالم السفلي و .. 

 

التفاصيل ...

مقالات: رواية سليم بركات «زئير الظلال في حدائق زنوبيا» والقارىء الكردي الطفيلي
 
الأحد 03 شباط 2019 (136 قراءة)
 

إبراهيم محمود

رغم أن رواية سليم بركات "زئير الظلال في حدائق زنوبيا " قد صدرت سنة 2017، وفي قرابة " 580 " صفحة من القطع الوسط، ونوّه إليها جهة الصدور في منابر ثقافية عربية مختلفة وغيرها. سوى أنها لم تلق أي اهتمام، في حدود متابعتي لها، رغم أنها تستحق القراءة. لعل موضوعها التاريخي وبناءها الفني المعقَّدين، غير " مطلوبين " لجل النقاد العرب المؤدلجين، أما جل القراء/ النقاد الكرد" قراء العربية "، فهم ملحَقون بالأُول، لكنهم طفيليون هنا كعادتهم، فهم كثيراً ما يردّدون ببغاوياً، ومع تحوير القول، لما هو مقروء هنا وهناك عربياً.
يطرح السؤال النقدي نفسه: لماذا همّشت لا بل أهمِلت هذه الرواية؟ هل أن ذائقة القارئ العربي، ضجرة موجوعة من موضوعات تاريخية، خاصة بالنسبة لما هو سوري، ويتقهقر به إلى زمن موغل في القِدَم ؟ وأن ذائقة القارىء الكوردي الذيلية، لا تستسيغ كتابات كهذه لاحقاً، إنما كيف يجوز ذلك، وهو مأخوذ بسليم بركات و" إعجازه " الفني في كل ما يسطّر ؟

 

التفاصيل ...

مقالات: رواية سليم بركات «سبايا سنجار» من خلال لوحاتها
 
الأحد 03 شباط 2019 (173 قراءة)
 

  ابراهيم محمود

" لا بد كي يوجد الفن من وجود بعض التوتر والاضطراب "
كلايف بل: الفن،ص136 .

جاءت الفصول العشرة التي تشكَّلت منها رواية " سبايا سنجار " لكاتبنا الكردي الكبير سليم بركات، بأسماء لوحات عالمية: أوربية حصراً، ذائعة الصيت، وباللغة الانكليزية، رغم أن رسّاماً واحداً هو انكليزي، كما سنرى، وهي تضيء فكرة الرواية هذه. حيث يردُ اسم كل منها، مع بعض التعليق البركاتي في موقع معين من الفصل، كل صباح، كنوع من الإلهام، كما لو أن الفن مولود ليلي، وإشراقة صباح. وساءلت نفسي: تُرى، لو أن بركات مسح كل هذه الأسماء، مع تعليقاته، أكانت الرواية تخسر من قيمتها شيئاً ذا بال؟ لا أظن ذلك !

 

التفاصيل ...

مقالات: من جديد كجك و لاوك (keçik ù lawik) ملحمة سينم
 
الجمعة 01 شباط 2019 (175 قراءة)
 

وليد حاج عبدالقادر / دبي 

في متوالية المرأة والميثولوجيا الرافدية عامة وبقايا ما يمكن تسميتها باللغة الكوردية ، وفي تتبع هادئ لهذا المنحى سيصبح وبقوة ذلك التقاطع الرئيسي إن بين العذراء - keçik - أو - الفتى - lawik - والتي تبتدئ قداسة وتتدرج تصارعا وفق سياقات التحولات الإقتصادية وانعكاساتها على البنى الإجتماعية التي تداخلت بدءا وتمازجت و .. لتأخذ مناح عدة هيمنت على نمط فكر ووعي الفرد ومن ثم الأسرة ولتسود في كيانيات إجتماعية فيحدث الفرز البنائي الاقتصادي، ولتنتج وعيا بيئيا بنسقية الجماعة مستقرة مثلا في قرى او تجمعات زراعية / حرفية، أو رعوية متنقلة،

 

التفاصيل ...

مقالات: رحلة الخوف (الحلقة الأولى)
 
الأربعاء 30 كانون الثاني 2019 (130 قراءة)
 

Zêrîn Rasoul

لم يكن سهلاً تخطي أسلاك الحدود الفاصلة بين سوريا وتركيا في ليل أرسى عتمته على الكون. حدود تحرسه مئات المخافر والقناصات. والطلقات النارية لا ترحم أحداً، قد تنطلق في أي لحظة لتخرق جسداً بشرياً هرب من الجحيم إلى مصيرٍ مجهول وراء البحار.
أمسكتُ يدي الطفلين، وأنا خائفة كثيراً رغم إظهاري الشجاعة، البنت في الخامسة عشرة والولد  في الثانية عشرة، نركضُ في حقول زراعية ندية، مسافات طويلة. هناك أطفالٌ، شيوخٌ، ونساء، كلّ يهيم على وجهه. سأتحمّل كل المشقات لأنقذ البريئين من حربٍ شرسة تحصد مئات الأرواح كلّ يوم. إنه مهمة صعبة في الحياة.

 

التفاصيل ...

مقالات: ملامح ميثولوجية
 
الجمعة 25 كانون الثاني 2019 (181 قراءة)
 

وليد حاج عبدالقادر / دبي 

مما لاشك فيه أن الخوض في مجال الإرث المتحول إلى تراث والذي على ارضيته يتمأسس الوعي الذهني الذي يراكم آفاق الذهنية الميثولوجية بقداساته وتطويباتها،  فتركز وبانفتاح وشبه شمولية على أنماط المجتمع انتاجا من جهة وتشكلات البنى على الأسس الطقسية و تجلياتها المقدسة ، ذلك النمط الذي يؤسس على أشكال التسيد ذكوريا أو أنثويا ، وفي احايين كثيرة يكون هناك تداخلا ممزوجا بصراع خفي منه أو ظاهري ، فتقونن من جديد أنماط تأشكلها من جهة وطبيعة الحياة المعاشة كنمط أنتجت قوانينها .. أدناه أنموذجين أنثوي وذكوري وهما : (حكايتا - قازي - و - كجل ، كوري يي جوتيار .. الفلاح) . 

 

التفاصيل ...

مقالات: حب بحجم كردستان : محمد سيد حسين في «الوطن جنَّتي»
 
الخميس 24 كانون الثاني 2019 (111 قراءة)
 

ابراهيم محمود

يحاول كاتبنا الكردي محمد سيد حسين، أن يلملم جراحاته، وهي مشدودة إلى هموم كرديته جغرافية وتاريخاً، وتبدو العاطفة بالنسبة إلى رجل في وضعه، وهو مأخوذ بتأملات الطبيعة، وبعيداً عن أي تأطير سائد لدى خرّيجي الجامعات وغيرها، بمثابة موقد ريفي منصوب في الطبيعة، حيث رائحة دخان حطبه، والطعام المطبوخ تمتزجان بأنفاسه، ولا تؤذيانه.
ذاك حاله في كتابه: شعره، أعني به: استرسلاته الوجدانية " الوطن جنَّتي " وما يشبه الإبلاغ " أنينك جعلني أسير الحب "، وبالكردية " Welat bihuşta mine " nalîna te kirime dîlê evînê  " helbest " "
والصادر سنة 2012، مع التنويه إلى أن محتوياته تنتمي إلى الفترة الزمنية الفاصلة ما بين عام 2009، ومطلع عام 2011، أي حيث اندلعت الأحداث في سورية.

 

التفاصيل ...

مقالات: عصمت شاهين دوسكي بين الفناء والجلاء.. الرسائل الشعرية رسائل عالمية
 
الأربعاء 23 كانون الثاني 2019 (103 قراءة)
 

 بقلم الأديب والإعلامي : أحمد لفتة علي - بغداد

يعكس النص الشعري معاني ومضامين الأفكار التي تظهر كرؤية شعرية مستمدة من واقع الحياة ومن التجارب التي يمر خلالها الشاعر ، وكل رؤية وموقف رسالة شعرية فالرسائل الشعرية رسائل عالمية مباشرة للإنسانية للعالم تجسد ألوان الخطوب والمعاناة التي تترك آثارا في الروح وشروخا في القلوب وتبدد بؤس وظلام القسوة والضباب والفساد ،وما الوطن والمرأة والإحساس المرهف والرموز والمدلولات والإيحاء آت  إلا صور تقرب القارئ إلى عوالم نقية واضحة المعالم ليكتشف من عوالمها ما يدليه إلى الحقيقة التي نعيش فيها . 

 

التفاصيل ...

مقالات: إبراهيم مالك وذكرياتُ الشيخ مطيع!
 
السبت 12 كانون الثاني 2019 (377 قراءة)
 

 آمال عوّاد رضوان

أمسيةٌ أدبيّةٌ للأديب إبراهيم مالك تناولتْ الجزءَ الأوّلَ مِن كتابِهِ النّثريّ شِبه الرّوائيّ، والمعنون بـ "لن يتغيّر ما نحن فيه ما لم نغيّر ما بأنفسنا"، وذلك بتاريخ 10-1-2019 ووسط حضور من الأدباء والشّعراء وذوّاقي الأدب، في قاعة كنيسة يوحنا المعمدان الأرثوذكسيّة في حيفا، بمبادرة نادي حيفا الثقافيّ، وبرعاية المجلس المليّ الأرثوذكسيّ الوطنيّ في حيفا، وقد تخلّلَ الأمسيةَ معرضٌ فنّيٌّ للوحاتِ الفنّانِ التّشكيليّ محمود جمل الشّعباويّ، وتولّتْ عرافةَ الأمسية الشّاعرة سلمى جبران، بعدَ أن رحّبَ بالحضور والمُتحدّثينَ والمُحتفى به المحامي فؤاد نقارة رئيس ومؤسس منتدى حيفا الثقافي، وقدّمَ الشّاعر أنور خير قصيدة "لمسة وفاء"، رثاءً في طيّب الذّكر المرحوم الشاعر مفيد قويقس، ثمّ قدّم الأديب د. محمد هيبي قراءةً نقديّةً مُستفيضةً حول الكتاب، 

 

التفاصيل ...

مقالات: أحبك
 
الجمعة 11 كانون الثاني 2019 (122 قراءة)
 

الأمازيغي: يوسف بويحيى

أعيش على أملين يئنان ألما، يتوقان حرية رغم الجراح

دفعت ثمن التحرر غاليا، ومازلت مقيدا بماضيه، لم أكن إنسانا سيئا في حياتي، كنت فقط عنيدا، إلى أن إصطدم عنادي بالجلاد، فمات الجلاد ٱنها، ومازلت أحتفظ بأثاره في ماضيي و حاضري و مستقبلي.

لم أكره أحدا في حياتي، ونطقتها بكل صفاء، أيها الجلاد سامحتك، فليس لي قلب يجيد الكره، نجحت كثيرا في زرع المحبة، وأعترف أني جبان في نشر الأحقاد.

 

التفاصيل ...

مقالات: الهوية، الجنسية
 
الجمعة 11 كانون الثاني 2019 (96 قراءة)
 

آناهيتا حمو 

إن الحرمان المجهول المعالم الإنسانية وغير المفهوم من أبسط حقوق الإنسان في شمال سوريا:أولاً: الحرمان من ممارسة اللغة الأم، ألا وهي اللغة الكردية في المراحل التعليمية الابتدائية ولعلها تعتبر من أفظع الجرائم التربوية التي ترتكب بحق الطفل الكردي. فكيف يمكن لنا أن نتصور الطفل الكردي المحروم من كافة حقوق المواطنة، كما يسمونه (الأجنبي) الذي يحمل تلك الورقة البرتقالية اللون كما يسميها الكردي المحروم (قمردينه)، وهي التي تثبت هويته وبأنه ليس في مقبرة، وتميزه عن الميت وهو الميت فعلاً، يعيش كمواطن درجة رابعة و و و ... 

 

التفاصيل ...

مقالات: محمد سيد حسين ورباعية النقد
 
الأربعاء 09 كانون الثاني 2019 (96 قراءة)
 

  ابراهيم محمود

أن تكتب، هو أن تعرف ما تكتبه، وأن تقرأ هو أن تعرف ما ستقوله لغيرك. ولقد أردتُ أن أعرّف بالرباعية النقدية لكاتبنا الكردي محمد سيد حسين الذي قارب الثمانين عاماً من عمره، وهو الآن يقاوم أكثر من علّة في جسده. أما رباعية النقد، كما سّميتها فهي معنونة بـ :
" شهادة التاريخ وتذكرات القصَّة  Dîdariya dîrokê û yadîgarên çîrokê " 
في مجلدات أربعة، صدرت الثلاثة الأولى سنة 2015، وصدرالرابع سنة 2017 .
وهي تقع مجتمعة في " 1650 ص " من القطع الكبير. أما سبب التعريف بهذا الجهد الكبير، فلأن الذي يتحسس الكردية في روحه، في نفَسه، في وجدانه، في ما يأكل ويشرب، ويحلم على أنه ينتمي إلى هذا الكوكب، وفي هذه الرقعة الجغرافية الممزَّقة بأرضها وكردها، سوف يجد الكثير مما يشغله، مما يقلقه، مما يتقاسمه من أسئلة تخص " بني " جلدته الكرد، وبوعي مركَّز.

 

التفاصيل ...

مقالات: عن «عكس الطيور»
 
الأربعاء 09 كانون الثاني 2019 (131 قراءة)
 

 جان كورد

من الإخوة والأخوات الذين أقرأ لهم بشغف ومتعة، هو السيد عبد الباقي حسيني، الكاتب الكوردي (النرويجي)، وأحد المسؤولين عن الاتحاد العام للمثقفين والصحافيين الكورد في سوريا، وهذا الكتاب (عكس الطيور) هو الهدية الثانية باللغة العربية، التي أتلقاها منه بالبريد من تلك البلاد الباردة في أقصى شمال عالمنا. وفي الحقيقة فإن برودة الشتاء في أوروبا لم تخفف أبداً من الحرارة التي تبعثها في الافئدة هذه ال12 قصص القصيرة التي كتبها بين عامي 2000 و 2018 وجمعها في هذا الانتاج الرائع. والأستاذ عبد الباقي معروف في الأوساط الثقافية الكوردية منذ زمنٍ بعيد ككاتب ذي حساسيةٍ بالغة في التعامل مع الواقع الذي عاشه في الوطن ويعيشه في المهجر ومع التراث الأدبي الكوردي أيضاً، وله في هذا المجال كتب عديدة ودراسات ومقالات كثيرة، وأجده قريباً جداً من الأحداث الاجتماعية والسياسية في كوردستان التي ابتعد عنها كأي مهاجر آخر، إلا أنه لايزال هناك بوجدانه وعشقه للناس وباهتماماته المتنوعة بما يجري في تلك البقعة من الأرض. 

 

التفاصيل ...

مقالات: يا ابنةَ القوافي المميّزة بمَرامِها ومَراميها
 
الأثنين 31 كانون الأول 2018 (348 قراءة)
 

 فاطمة يوسف ذياب

ردًّا على قصيدة (إِلَيْكِ أَتوبُ غَمامًا/ آمال عوّاد رضوان)

عزيزتي آمال.. "سلامي لكِ مطرًا"
 في ليلةٍ أخيرةٍ مِن عامٍ يتأهّبُ للرّحيل، هذا العامُ الّذي يَشهدُ رعونةَ الزّمنِ في فصولِ الغمام، تقولين: (إلَيْكِ أَتُوبُ غَمَاما)، فتأخذُني حروفُكِ إلى خواءِ زمانِنا المُرّ، حيثُ يتساكبُ عشقًا ووجعًا من بين حروفِ قصيدتِكِ وعريّةِ الفُصول، والمُتعفّرةِ بمَداها الغموضيّ ما بينَ تيهٍ وضياعٍ، وأحاولُ لملمةَ الشّرودِ والمسافاتِ الشّاسعةِ بينَنا، والّتي تُطاردُكِ في انعطافاتِ عطفِكِ اللّا مُتناهي، وعلى إيقاعِ حبّاتِ المطر، تتسربلُني حروفُكِ (المُتسافكةُ) في تَناغُمٍ عاطفيّ، ما بينَ حوّاءَ هنا وخُواءً هناك، وثمّةَ اكثرُ مِن نقطةٍ مُتشاكِسةٍ بخريرٍ حريريِّ المَلمسِ والصّوتِ، يَتغلغلُ بدواخلِنا، يُدغدغُ أبجديّةَ العطفِ والانعطافِ نحوَ مدلولاتٍ لفظيّة، تبدو غائرةً في جوفِ أرضِ ووجدانِ جسدٍ يرنو لروحِهِ المُتواريةِ خلفَ (تعاريجِ ) الضّياع. 

 

التفاصيل ...

مقالات: النوني التوكيد الثقيلة والخفيفة
 
الأحد 30 كانون الأول 2018 (121 قراءة)
 

ابراهيم زورو

بين النونين علاقة أبداعية لا تبرح في أن تكون أحدهما على الإطلاق، من لفظتي: الثقيلة والخفيفة، إذا ما آثرنا ترك نون النسوة جانباً فأغلب الكتاب سوف يبحثون عنها في أعماقهم عن جملة الموااصفات التي كانت مرسومة في أذهانهم عند النظر في الجانب الثقيل من النون، أما الخفيفة منها فأمرها مختلف في سياق كل شيء قابل للأكل. من هنا يمكن التفكير في أحترام الأول وترك الثاني جانباً. 
من أمراض المجتمعات التي تعاني من مرض العضال هو صورة الكويتب (الكاتب) الذي يجر الويلات على مجتمعه نتيجة تأليهه لنفسه القاصر من الأبداع، وينسج حول نفسه هالة من القداسة التي غالبا ما تكون حرام التقرب إليه ومحصنه كشرفه بالمعنى الأجتماعي، فهو يضع ذاته في خانة الممنوعات للمجتمع المعني، ويجعل كل شيء ضمن خدمته لأن يكون كاتباً مرموقاً يتكلم عن شخصيته كنبي سقط من نجم بأمر إلهي كأن هناك عقوداً لزواجهم مع الفكر والكتابة تم توقيعها بينهم وبين الله! 

 

التفاصيل ...

مقالات: ملامح ميثولوجية «مقتطف من وجهة نظر حول لاوك و المرأة في الإرث الكوردي»
 
السبت 29 كانون الأول 2018 (221 قراءة)
 

وليد حاج عبدالقادر - دبي 

في الإرث والتراث الكورديين ، كمافي كل المجتمعات البشرية ، حظيت المرأة بدور ريادي بارز ودائما كان يرتبط بمحوريتها إن كركن أسري اساس او اقتصادي تنتج ونستطيع تلمس هذا بكل وضوح لابل وحتى القول بأن كوردستان قد تكون في الأساس هي مركز ظهور وانتشار عبادة المرأة / الإلهة ، المعطاءة والمتدفقة حياة ، ولعل تماثيل الآلهة الأم الطينية التي تعتبر من اقدم التماثيل المجسدة لذلك والمكتشفة في واشو كاني / رأس العين ، التي تعود الى اكثر من ٤٠٠٠ سنة ، وخاصة تمثال الإلهة المجسدة بأربعة أثداء والمسماة بتمثال الإلهة الأم الهورو / ميتانية . لقد تجلت الأم الإلهة تعامات أو تامات كما اينانا السومرية أو هيرا اليونانية ، ولتتشعب منها ، ومن جديد ، مجموعة الآلهة النسوية المتعددة المواهب منهن الخيرات او الشريرات وكذلك العابثات او الخلوقات وفق سياقات المراحل وتجلياتها ، وبالتالي المتغيرات كإنعكاس لتغيير  نمط الإنتاج وبالتالي مستلزماتها ،

 

التفاصيل ...

القسم الكردي