القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

twitter


البحث



Helbest

حوارات: مع كونى رش في حوار شيق ومثير
 
الثلاثاء 09 نيسان 2024 (393 قراءة)
 

خالص مسور

نظراً لزياراتنا المتكررة أنا والكاتب واللغوي برزو محمود للكاتب كوني رش وأحاديثنا حول الهم الثقافي بشكل عام والكردي بشكل خاص، واطلاعي على باعه الطويل في الحركة الثقافية، توجهت إليه بعدة اسئلة غير تقليديه وكانت أجوبته شيقة ومثيرة للغاية.. فهلموا معنا الى قراءة هذا الحوار المفيد:

من خلال متابعتي لكتاباتك حول برية ماردين، يخيل إلي أنك ترسم بانوراما لعالم يوشك على الرحيل، ويصبح بالنسبة لأبنائه كنزاً مفقوداً! من أين لك هذا البانوراما السردية، وهل هذا ما تسعى إليه؟
- كوني احد ابناء هذه المنطقة (برية ماردين)، ومعظم كتاباتي النثرية تغرف من ذاكرتي التي لا تتجزأ من الذاكرة الجماعية لمجتمعها الذي عشته بقرية (دودا)، هذه القرية التي كانت وما زالت تتعايش بها وشائج القرابة والمصاهرة.. 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار «غير منشور» مع الفنان الراحل سعيد يوسف 2/2 (الجزء الثاني)
 
الخميس 29 شباط 2024 (303 قراءة)
 

د. ولات محمد

تكملة لما جاء في الجزء الأول...
* هل التقيت شخصياً بأمير البزق المرحوم محمد عبد الكريم؟
** نعم.

* ماذا كان انطباعه عن سعيد يوسف؟ 
** أخبرني أحد أصدقائه بعد رحيله أنه قال لمحمد عبد الكريم: يا أمير، ستموت يوماً وسيُدفن البزق معك، فقال له: طالما هناك سعيد يوسف فالبزق سيظل حياً ولن يموت. إضافة إلى ذلك كان لدى المرحوم آلتا بزق، وقُبيل وفاته أوصى أحدَ المقربين له بأن يعطي إحداهما لسعيد يوسف كهدية منه لي بعد وفاته.

 

التفاصيل ...

حوارات: *حوار مطول مع الشاعر والقاص والإعلامي اليمني ( بسام الحروري )
 
الخميس 29 شباط 2024 (186 قراءة)
 

نصر محمد / المانيا 

يعد بسام الحروري أحد الأسماء اللافتة التي  توزعت  بين أكثر من مجال إبداعي، فهو شاعر وقاص وإعلامي كما إنه فنان تشكيلي ومسرحي، وهو بهذا المعنى مبدع شامل حقاً بما يدل أنه قد كرس حياته لأجل رسالة الفن والإبداع مهما كانت ضريبة ذلك وعلى حساب راحته، ليصنف من عداد أولاء الذين يمتلكون مواهب متفردة تؤهلهم للاشتغال والعطاء في أكثر من مجال وليس أدل على ذلك من جمعه بين أنواع متعددة من الفنون سواء أكانت بالريشة أو اليراع . الحوار التالي يبين بجلاء أن ما أقدم به صديقي الحروري ليس إلا مجرد خطوط أولى في تجربته الإبداعية والحياتية العميقة والأصيلة.

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار «غير منشور» مع الفنان الراحل سعيد يوسف 2/2 (الجزء الأول)
 
الثلاثاء 27 شباط 2024 (355 قراءة)
 

د. ولات محمد

إشارة: في المقدمة السابقة وضحت كل ما يتعلق بالأسباب والظروف التي دفعتني لإجراء هذا الحوار مع الفنان الراحل سعيد يوسف في ذلك الوقت، ولكنني أود أن أشير هنا إلى بعض النقاط الأخرى:
1ـ هذا كامل نص الحوار الذي أرسلته إلى جريدة "الناس" الكويتية عام 2004 ولكن الجريدة لأسباب تتعلق بحجم الحوار أو لأسباب أخرى خاصة بها لم تنشره كاملاً. وأنا هنا أنشر نص الحوار كما هو بمناسبة الذكرى السنوية الرابعة لرحيل الفنان القدير سعيد يوسف الذي لطالما أسعد الناس وأطربهم ولا يزال...
2ـ قسم من الأسئلة التي طرحتها في هذا الحوار كنت قد حضرتها مسبقاً، ولكن أغلبها جاءت بناء على إجابات الفنان نفسه. أما الفنان سعيد يوسف فكل إجاباته جاءت دون تحضير مسبق لها لأنني لم أكن قد أعلمته بالأسئلة الخاصة بذلك الحوار.

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار «غير منشور» مع الفنان الراحل سعيد يوسف 1/2
 
الأثنين 26 شباط 2024 (2365 قراءة)
 

د. ولات محمد

(المقدمة)
في وقت ما من عام 2003 نشرت صحيفة كويتية حواراً مع عازف بزق سوري قدم نفسه فيه بصورة بدا وكأنه عازف البزق الوحيد في المنطقة، إذ سرد فيه معلومات غير معقولة عن معرفته الأولى بالآلة، ولم يأتِ على ذكر أي عازف قبله أو بعده. أثارني هذا الأمر فعزمت على إجراء حوار مع الفنان وعازف البزق الكوردي الشهير سعيد يوسف ليكون رداً غير مباشر على ما جاء في ذلك الحوار. وفي صيف العام ذاته قمت بزيارة مسائية للفنان في بيته (ولم أكن قد التقيته قبل ذلك) فاستقبلني في باحة (حوش) منزله الكائن في الحي الغربي في قامشلي.

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار حول تاريخ اليان والعادات والتقاليد فيه
 
الأربعاء 03 كانون الثاني 2024 (848 قراءة)
 

كلستان مرعي 

حوار الكاتبة بيوار إبراهيم مع المرحومة عمتي شمسة سليمان مرعي آغا ووالدتي المرحومة أمينة أحمد سيد مراد
ضرائح الحكايات تقذف بزبد الفصول فوق منطقة آليان  و تبوح بالكلام في صدر جبل جودي عبر حديث السيدة شمسة سليمان مرعي آغا والسيدة أمينة أحمد سيد مراد
في حضرة القدر الحزين, يفتضح ابتهال الظلام للشموع و تتمزق قمصان الحلم بين ضرائح الحكايات.. قدرٌ دفعني نحو السقوط في أحضان ( آليان ), هذه المنطقة التي تحتضن بدورها جبل جودي غير آبهة بأسلاك الحدود و مهرجانات الشقاء الأزلية, جودي الذي بدا و كأنه في حالة عشق ٍ ناري مع توهج الغروب و ذرى الثلج الأبيض... مشهدٌ لم يفارق مخيلتي و كأنه يدعوني للاستمتاع بذلك العشق الذي نادراً ما يلد تحت خيام أحزاننا الكثيرة, هنا.. بين مزارات ( آليان ) بين ماضيها و حاضرها, عاداتها و تقاليدها... كان لقاءي مع السيدة شمسة سليمان مرعي آغا و السيدة أمينة أحمد سيد مراد.

 

التفاصيل ...

حوارات: الشاعرة مزگين حسكو: حكاية الحرف صفر وبياض الحلم والانطلاقة
 
الأربعاء 13 ايلول 2023 (1679 قراءة)
 

أجرى الحوار: إبراهيم اليوسف

استطاعت الشاعرة الكردية مزگين حسكو ، وعبر حوالي ثلاثة عقود ونصف من الكتابة، وإصدار اثني عشر كتاباً، ما بين الشعر والسرد، لفت الأنظار إليها، كصاحبة موهبة عميقة اكتشفت ذاتها، منذ نعومة أظافرها، عندما ظهرت لها اهتماماتها المختلفة في مجال الفن والكتابة، بل وقبل كل ذلك الانشداد إلى عالم القراءة، قياساً إلى عمرطفلة في مثل سنها آنذاك، ولتستمر على هذه الحالة حتى هذه اللحظة، لتشكل لذاتها أسرة موازية: أفرادها المبدعات والمبدعون عالمياً وكردستانياً، تغذ الخطى على طريقهم كي تحفر أثرها عميقاً، من خلال ما تكتبه من نصوص في عالمي الشعر والنثر، عبرلغة تحاول أن تشق مسارها الخاص، من خلال صناعة معجم شخصي، على صعيد جبلة المفردة، وإعادة بث الروح فيها وتوظيفها ضمن سياق الكتابة، بشقيه، إذ إن لغتها السردية- هي الأخرى- تحاول عدم الابتعاد عن شعريتها، أنى أتيح لها ذلك.

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الشاعر والناقد الكردي السوري المغترب لقمان محمود
 
السبت 26 اب 2023 (477 قراءة)
 

نصر محمد / المانيا 

في إطار سلسلة الحوارات التي اقوم بها بقصد إتاحة الفرصة امام المهتمين بالشأن الثقافي والإبداعي والكتابة الأدبية بشكل عام والذين يعانون من ضآلة المعلومات الشخصية عن اصحاب الإبداعات الثقافية ، لذلك فإن الحوار معهم يتيح للجميع التعرف عليهم عن قرب 

نحاور اليوم ضيفنا الشاعر والناقد لقمان محمود في فضاء الإبداع الذي يغوص في أعماقنا المثخنة بالجراح والمغبشة بالمواجع والمحن المشعة بالأماني والأحلام ، من هو لقمان محمود ؟ 

 

التفاصيل ...

حوارات: مزكين حسكو : أنا اكتب لأشعر بانني كائن يستحق الحياة
 
الأثنين 07 اب 2023 (726 قراءة)
 

مزكين حسكو، شاعرة وكاتبة كردستانية مقيمة في ألمانيا، متزوجة وأم لثلاث أطفال 

* متى وكيف ظهرت موهبتك في مجال الكتابة و الشعر؟
- اعتقد بان الموهبة ولو ظهرت فيما بعد هي سر الهي بديع موجودة في ذواتنا أصلا أي انها من الجينات النادرة و اللتي يحظا بها القلة من الحيوات الآدمية ، هي اندر حجر كريم و لامع طبعا لو أمكننا صقله و تلميعه بالشكل الفني المطلوب. ولدت وأنا احمل في قفص صدري في عمق القلب بذرة الورد هذه او ما يسمى الموهبة ، كانت مواسم الحصاد و اللون الأصفر يثير انتباهي و كنت اقضي أمسيات الصيف وأنا ممددة لساعات أراقب فيها دوران و لمعان النجوم و نهارا كانت الغيوم تبهرني . اعتقدت بانها أطنان من القطن الناعم او مرجوحات ثلجية ، أي ان السماء و الأفق كانا بمثابة المرسم لي وأنا ارسم هناك عالمي الخاص.  كنت شغوفة بالدروب وبالطرقات و كانت هواية جمع الحجارة الصغيرة و الملونة تخطفني خطفا و أنا بين الأطفال . 
ثم بدأت اهتم بالأغاني الفولكلورية و كان ابي مولعا بالموسيقا و كانت حاضرة بشكل يومي في البيت و ترافقنا أينما تواجدنا، تطورت الحالة و بدأت بهواية جمع الأقلام و من ثم بدأت أغوص في الكتب و قصص الأطفال الموجودة وقتها مثل كليلة و دمنة و مجلة اسامة. 
تلك كانت جزيئات البوادر الاولى لانطلاق الروح الثائرة و ما ان تعلمت الحرف حتى فردت جناحاتي و حاولت الطيران.

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع القاص والكاتب المسرحي أ. أحمد إسماعيل إسماعيل.
 
الخميس 06 تموز 2023 (461 قراءة)
 

مثال سليمان

الكاتب، الحريص دوماً على تجديد تأشيرة الدخول في كل عملٍ جديدٍ يقدّمه، المعروف بدعواته الحارة والواعية للنهوض بدور المسرح، لا سيما مسرح الطفل والدفع به نحو التطور والعمق من خلال طرح آرائه وفهم ديناميكية المسرح ( الفرجة، الركح، الممثلين والمشهد “المسرح “ الأرسطي)

س1_عن العلاقة بين (الفلسفة، الشعر، المسرح) بناءً على أطروحة أفلاطون الفلسفية حول الشعر على أنه مجرد نسخٍ من نسخ، إنما  يدلُّ على أنّ الشعر المسرحي ما هو الا محاكاة للواقع، أي عملية استنساخ ضمنية. هل هذه المحاكاة تنقل الحقيقة كما نريدها؟  
ج1_ أعتقد أن من الخطأ اعتبار ما صدر عن أفلاطون تجاه الشعر الدرامي هو القول الفصل والحقيقة الناجزة في كل زمانٍ ومكان،  وتعليل ذلك في رأيي يرتبط بالموقف من الحقيقة وما يناقضها في فلسفته المثالية، والتي كان المسرح بعيداً عنها وقريباً من التراث والأساطير، يقلد ما جاء فيها من قتل ومجون وخيانات بما يشبه النسخ، هذا من جانب ومن جانب آخر فقد كان  لموقفه بعدٌ تربوي يتمثل في حماية الأطفال حراس المستقبل في جمهوريته من كل ما يسيء إليهم مما يقدمه هذا الفن. ولكن تقعيد تلميذه أرسطو لهذا الفن ولعنصر المحاكاة بالذات، على أنها محاكاة للمثل والأفعال لا للشخصيات، ولغاية نبيلة لا للتقليد، كانت الخطوة الأولى، رغم أن ما جاء في كتابه فن الشعر خففت من وطء رأي معلمه بخصوص المحاكاة والحقيقة، والتي سيتم تجاوزها هي الأخرى مع مرور الزمن من أجل الحقيقة بالذات: طبعاً الحقيقة في مرآة هذا الفن في تبدلاته مع تبدل الزمان والمكان والناس وفلسفاتهم، وهذا الفن مثل الطفل، المحاكاة لديه ليست سوى البداية.  
بقي أن اسأل بدوري عن الحقيقة المرجوة، هل نحن حقاً نريد الحقيقة، هل هي ضالتنا، وإذا كنا نريدها، فما هي هذه الحقيقة؟
لو قيض للعالم أن يتفق على حقيقة واحدة لكانت جمهورية أفلاطون اليوم حقيقة واقعة.

 

التفاصيل ...

حوارات: إبراهيم اليوسف: أنا إنسان، وأسعى دوما لاستكمال شروط إنسانيتي.. الكتابة ولدت لدي مع حليبي الأول
 
الخميس 01 كانون الأول 2022 (830 قراءة)
 

حاوره عادل بشتاوي


إصدار موسوعي جديد للشاعر إبراهيم اليوسف تبنته مؤسسة أروقة للدراسات والترجمة والنشر في القاهرة في بناء من ثلاثة مجلدات تحتوي المجموعات الشعرية التي صدرت للشاعر منذ العام 1986 شاملة المجموعة الأخيرة «أطلس العزلة ديوان العائلة والبيت».
بين دفتي المجلدات عشر مجموعات شعرية تمثل الخط البياني لمسيرة اليوسف الشعرية، بما فيها من تضاريس ومحطات. هي المجموعات التي يعتبرها الشاعر حصاد عقود من الوقوع في شباك هوى الشعر، وهيامه. كل سلسلة الأعمال هذه قريبة له، إلا إنه، وبروح النقد الحيي والمتواري، يمتلك إمكانات تقييم ما أنتج ويقول في ذلك: «كل هذا وذاك أنا إبراهيم اليوسف».
ثمة أكثر من مجموعة غير مطبوعة وجدت نصوصها طريقها في هذا الإصدار، بعدما افتقد أعمالاً كثيرة غير مطبوعة بسبب ضعف حيلته التقنية، وتعرض كمبيوتراتراته للإفساد، وتوقف مواقع إلكترونية كثيرة نشر فيها إنتاجه الشعري ، ناهيك عن غياب وافتقاد أرشيفه الورقي والإلكتروني.

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الفنانة الكردية السورية افينا ولات
 
الأحد 20 تشرين الثاني 2022 (2350 قراءة)
 

اجرى الحوار: نصر محمد / المانيا 

مطربة ومغنية لديها حس مرهف وموهبة قوية، احساسها احساس فنان وصوتها بجد جنان . 
اغلب اغانيها ذات طابع قومي واجتماعي ووجداني، حيث غنت لعفرين والأرض والعشق، وغنت للمرأة ومن اجل المرأة لأنها كانت تعرف اكثر من غيرها حجم المعاناة التي تحاصر كل إمرأة... 
هي المطربة الكردية افينا ولات ابنة عفرين، التي كان لي شرف اللقاء بها على هامش أمسية أدبية في مدينة اوبرهاوزن الألمانية وكان لنا هذا الحوار الذي اتسم بالود والحب والعفوية  في التعبير والبوح 

 

التفاصيل ...

حوارات: إبراهيم يوسف: روايتي أطلقت أسئلتها الاستفزازية حول العالم الصامت إزاء كورونا
 
الأحد 06 تشرين الثاني 2022 (875 قراءة)
 

حاورته- سماح عادل

إبراهيم يوسف” شاعر وروائي وكاتب صحفي كردي سوري، ولد عام 1960 في قرية” تل أفندي”، يحمل إجازة في الأدب العربي وعمل في حقل التدريس منذ قرابة ثلاثة عقود. صدر ديوانه الأول قبل أكثر من خمس وثلاثين سنة. صدر له العديد من المجموعات الشعرية والقصصية والروايات وكتب نقدية.
كان لي معه هذا الحوار الشيق:

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الشاعرة السورية المغتربة منى محمد
 
الخميس 13 تشرين الاول 2022 (1479 قراءة)
 

اجرى الحوار: نصر محمد / المانيا 

( تبحث عن روحها العذراء في بساتين الخيال لتتفيأ تحت شجرة العشق وتنعم بدفء شمس الوطن بعد سنوات الجمر، والغياب التي اتعبتها إلى حد الوجع، تشتاق إلى قهوة امها على شرفات الإنتظار كل صباح علها تعود يوماً ما ). 
( اتخذت عش غرامها فوق زحل تراقص قوافي الحب لتكون وشما على كتف الزمن، تحمل قمراً أخضر يضيء في كل الميادين بإنتظار لقاء مؤجل .) 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الفنان التشكيلي ورسام الكاريكاتير الكردي السوري جواد مراد
 
الخميس 13 تشرين الاول 2022 (1055 قراءة)
 

أجرى الحوار: نصر محمد

*جواد مراد، فنان تشكيلي كردي سوري من اقصى شمال شرق سوريا، عاش في كنف عائلته المشربة بقيم الوطنية والقومية، تفتحت عيناه على النور في بيئة واسعة حيث الضوء و الحقول والبيادر، والجبال الزرقاء في المدى القريب، حمل تجربته من بلدته ديريك إلى دمشق العاصمة، وهناك ارتقى سلالم الفن، وتنوعت اساليبه التعبيرية بين اللوحة التشكيلية وفن الكاريكاتير، وتنفيذ اعمال الانيميشين وكتابة السيناريو، وليوثق موهبته ويعمق اساليبه، بدراسة الفن اكاديمياً،..
سنوات الازمة السورية والحرب وكل الكوارث التي عاشها السوري، حملها معه نحو اقليم كردستان، وخاض غمار الفن وخاصة فن رسم الكاريكاتير، وساهم برسوماته في فضح علاقات الزيف والغدر، كما استطاع ان يمنح الجمال للطفولة، وان يساهم في مشاريع تمكين المرأة، ودعم مسيرتها، لينتقل إلى اوربا، ويكمل مشروعه الفني ويطور اساليبه، وليصبح جواد مراد احد اهم فناني الكاريكاتير، فتعرض اعماله على شاشات قنوات تلفزيونية، وتتصدر رسوماته صدر اهم الصحف في العالم ويمكننا ايجاز سيرته الفنية عبر السطور التالية :

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الكاتبة والشاعرة الأديبة السورية الأسترالية راغدة السمان
 
الأثنين 10 تشرين الاول 2022 (926 قراءة)
 

حوار : نصر محمد /المانيا 

(يكفيني فخراً أنني لُقبّت بالسيدة الدمشقية أن أحمل إسم وطني الأم أينما حللت) 
(الحب صفة من صفات الوعي الإنساني ولا يزال الحب أقوى من الحرب لأنه من الله، أما الحروب صناعة بشرية) 
(لا تقوى النفس إلا بالعزلة والخلوة بصومعة الذات بمعزل عن الناس فالسلام الداخلي ينتقل إلى الفكر والجسد والروح والممارسة اليومية). 
(الحب سرّ إلهي يُعطى في كل ذات على حسب وعيها وما يليق بها..) 
(أستراليا وطني الثاني أرض الجمال والعمل والحرية الفكرية  والانفتاح على الآخر والعدالة والمساواة في الحقوق). 
(الفن التشكيلي والشعر وجهان لعملة واحدة) 
(نأمل جميعنا أن تكون أوطاننا آمنة ليعود كل مهجّر ومغترب إلى مسكنه)
(ثقافة القتل والإبادة لم ولن تقتصر على دين أو عرق او ملّة..هي ثقافة أساسها الرغبة في إنهاء الآخر لأسباب عديدة).
(ليس هناك دين يمنعك أن تحرر نفسك وعقلك وروحك من كل الموبقات الأرضية  المادية لتسمو  بأفكارك وتكرس حياتك لخدمة الآخرين  بلا قيود ولا مصالح) 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع المخرجة الكردية السورية افين برازي
 
الأربعاء 21 ايلول 2022 (1103 قراءة)
 

أجرى الحوار: نصر محمد

افين برازي صاحبة شخصية مميزة، هادئة، متحدثة لبقة، مرحة الروح... التقينا بها في مهرجان كوباني السينمائي الدولي بدورته الثالثة في مدينة بوخوم الألمانية 
وكان لنا معها هذا الحوار :
أفين برزاي مخرجة سينمائية كردية
مجازة في الأخراج السينمائي من جامعة بيروت ومساعد مجاز في التجارة والاقتصاد، ومسؤولة الاعلام في الاتحاد الدولي لمهرجانات السينما العربية، نالت العديد من الجوائز الدولية :
منها جائزة افضل فيلم انيميشن عن فيلمها Staring Over في المهرجان الاسكندنافي الدولي في فنلندا وتم ترشيحه أيضاً لجوائز مهرجان لندن للفيلم الكوردي بدورته الـ13 المقام في لندنن، وجائزة لجنة التحكيم في مهرجان هامبورغ للفيلم الكوردي في دورته التاسعة وشهادة تقدير في مهرجان السليمانية

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الممثلة السورية مريم احمد
 
الأثنين 19 ايلول 2022 (971 قراءة)
 

أجرى الحوار: نصر محمد /ألمانيا 

الممثلة السورية مريم احمد : " الزي الكردي كان شرف لي ان أرتديه واكون معهم في هذه المناسبة وكانت سعادتي لا توصف وهذه أول مرة أرتدي هذا الزي وأحسست بالفخر والاعتزاز ... 
وأشكر كل إنسان كردي على وجه الأرض لأنني احسست بالمحبة الصادقة التي غمرتني، ولدي الكثير من الأصدقاء الكرد، ومازالت علاقتي معهم حتى يومنا هذا... 
وهذا يدل على وفاء الأكراد للصداقة "

 

التفاصيل ...

حوارات: أسئلة حكمت نعيم تواجه غربتها
 
الأحد 18 ايلول 2022 (882 قراءة)
 

غريب ملا زلال 

العمل الفني إذا لم تسافر إليه بحب و عشق و كأنك ذاهب للقاء بحبيبتك لن تسافر فيك، أو على الأقل أن تكون بنزهة مبهرة إليها حينها ستجد كيف أن أساريرها تنفتح لك إلى مداها، و كيف أن أريجها تبدأ بتغطية مسامات روحك كلها، التأمل وحده لا يكفي، و الشم وحده لا يكفي، واللمس وحده لا يكفي، لا بد من الحواس العشرة أن تحضر و ترافقك في نزهتك هذه، فالسعي إلى عالم موجود في اللازمكان هي توطئة أولى لرفض ذلك النمط من الحياة المفعم بروح السيطرة، فالإحتجاج لا بد أن يعلن عن ذاته، فهو قائم حيث تقيم الوقائع و القوانين المقيدة بمسار واحد والتي لا تتطلب إبداعاً، أو بأفق واحد و الذي لا يستفيض بتجارب و أساليب سابقة، أو برب واحد و الذي لا يملك هندسة فنية لعمارته، فقط يعرض رؤيته في قالب واحد، و على الرؤى كلها أن تصب به و فيه، فالعمل الفني وطن لا يقبل إلا أن يكون للجميع، للمربع و المستطيل و المثلث و الدائرة، للأبيض و الأسود و الأحمر و الأصفر، و مؤهل لتحقيق آمالهم و طموحاتهم جميعاً،

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الفنانة التشكيلية الكردية السورية شيرين باران
 
الأحد 18 ايلول 2022 (926 قراءة)
 

أجرى الحوار: نصر محمد 

* ماهي العوامل التي ساهمت في صقل ورسم شخصيتك الفنية؟
كيف كانت البداية؟ 

#طفلة صغيرة كانت تلهو في ربوع قامشلي كانت تصنع لعبة جميلة من بقايا فستان امها وأزرار جاكيت والدها وثمة قطع من الخشب تصنع منها لعبة، وتستخدم مكحلة والدتها لرسم عيون اللعبة وبقلم الحمرة ترسم فمها، وعندما تنتهي منها ترفعها بيديها وتخرج مع اولاد الجيران للطبيعة.. 
وقع اقدامها الحافية على أرض متشققة عطشة تاقت للمطر، تشعر انها تهتز تحت قدميها الصغيرتين تناجي الله ليهطل المطر وهي تردد اغان قديمة للمطر، وما زالت رائحة المطر معلقة في ذاكرتها... 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الفنانة التشكيلية السورية المغتربة علا الأيوبي
 
الثلاثاء 13 ايلول 2022 (874 قراءة)
 

أجرى الحوار: نصر محمد/ المانيا 

بطعم الغربة، والوجع السوري لنا حوارات مع اخوتنا السوريين 
في المهجر، بالرغم من قساوة الظرف الذي ابعدهم عن وطنهم 
واهلهم، فهم في حدقات العيون، وتباً لزمان جعل من الكفاءات السورية خارج اسوار الوطن، ومن هذه الكفاءات ضيفتي الفنانة التشكيلية السورية المبدعة علا الأيوبي.. 

فنانة تشكيلية فضائها التشكيلي في جله اشتغال على الوجوه والجسد جسد الانسان عموماً وجسد المرأة تحديداً. 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الكاتب السوري الكردي حليم يوسف
 
السبت 20 اب 2022 (1001 قراءة)
 

أجرى الحوار: نصر محمد / المانيا

يكتب القصة والرواية ويجد لذة خاصة في كتابة هذين الجنسين السرديين. رغم خصوصية كل منهما، فان لكل منهما غوايته الخاصة بالنسبة إليه. 
القصة لديه هي تلك اللحظة التي تلتقطها عيناه فتستهويه، وهي تلك الكلمة التي تسمعها أذنيه. يتردد صداها في قلبه فتأخذه، وينكب على كتابتها. أما الرواية فهي ذلك الفضاء الواسع الذي يسمح له بالتجول فيه، كيفما يحلو له ويطيب. وقد شبه انتقاله من كتابة القصة إلى الرواية في أحد حواراته، كمن يسكن في غرفة صغيرة ومع الزمن تضيق به مساحة تلك الغرفة فيبحث عن مساحة أكبر يسكن فيها، ليتاح له المزيد من التحرك بحرية، وهكذا قرر السكن في مبنى الرواية دون أن يتخلى نهائيا عن غرفته الأولى، حبه الأول المتجسد في كتابة القصة القصيرة. 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الكاتب والمخرج المسرحي السوري عمران يوسف
 
الثلاثاء 16 اب 2022 (1018 قراءة)
 

اجرى الحوار: نصر محمد /المانيا 

الفن المسرحي فن جدلي له قدرة فائقة على الإستفادة من كل الأجناس الإبداعية بحثاً عن صيغ مثلى في طرح مشاغل العصر ونقدها بأساليب مختلفة . 
كان المسرح منذ القديم مقترناً بواقعه الإجتماعي والسياسي ويعبر عنه باشكال مختلفة، فأصول المسرح اليوناني كانت مرتبطة بالطقوس الخاصة بالألهة، وفي روما القديمة كانت الأعياد الرسمية تحتوي على عروض مسرحية وتجلب جمهوراً هائجاً وصاخباً .
اما المسرح الكلاسيكي الفرنسي فقد تمكن من ابتكار مبدأ الركح على الطريقة الإيطالية، اما المسارح التي ظهرت في بداية القرن العشرين من مسرح العبث والخام ومسرح الإثارة والتحريض 
والتجريبي والوثائقي والمسرح الفقير، فتهدف كلها الى مخاطبة حواس الجمهور وهدم الحدود بين الحياة والإبداع . 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الشاعرة السورية افين حمو
 
الأحد 14 اب 2022 (1017 قراءة)
 

اجرى الحوار: نصر محمد - المانيا 

 ( الشعر موهبة تثقله الدراسة مثل الطائر حباه الله بجناحين لكن لو تكاسل عن الطيران لتحولت موهبته لشيء آخر كالنعامة التي تمتلك الاجنحة ولا تستطيع الطيران موهبة لكن دون فائدة )

( الشعر هو إرثنا الحضاري الذي نطل منه على العالم من نافذة الخيال والشعور معا )

( قصيدة النثر كائن اسطوري تجتمع فيه كل مكونات الجمال في شتى فنون الأدب ولهذا منذ لحظة ولادته كانت له جاذبيته الخاصة به فقصيدة النثر مخلوق نوارني يحاور النفس الإنسانية )

 

التفاصيل ...

حوارات: لقمان محمود في «يوميات السليمانية»
 
الخميس 11 اب 2022 (995 قراءة)
 

ولد الشاعر والناقد الكردي المقيم في السويد لقمان محمود في مدينة عامودا السورية، عام 1966، وعمل في مجال الصحافة الثقافية كمحرر في مجلة سردم العربي، ومجلة اشراقات كردية، كما عمل كمحرر في القسم الثقافي لجريدة التآخي.
نُشرت مجموعته الشعرية الأولى "أفراح حزينة" في العام 1990 في دار دانية بدمشق. ثمّ صدرت له مجموعته الثانية "خطوات تستنشق المسافة: عندما كانت لآدم أقدام" في العام 1996 عن منشورات النسر الأبيض ببيروت. كما ترجم من الكردية أنطولوجيا الشعر الكردي. يقيم حاليا في السويد، وهو عضو اتحاد الكتّاب السويديين.

* كيف ولدت فكرة الكتاب؟ ما هي منابعه وروافده، ومراحل تطوّره؟
- كنتُ قد قررت زيارة السليمانية قبل جائحة كورونا، لكني أجلّت هذه الزيارة، - فيما بعد-، بسبب وضعي الصحي. هكذا بدأ يتراكم الحنين، وهكذا بدأت الذكريات الجميلة والحزينة والقلقة والناضجة والمتعبة تظهر بشكل جلي على حياتي، وكأنّ للحنين حفيف وحشي يبلغ سريعا درك الحقيقة والوجع.

 

التفاصيل ...

حوارات: حوارٌ مطوّلٌ مع الشّاعر السّوريّ المغترب القس جوزيف إيليا
 
الجمعة 05 اب 2022 (892 قراءة)
 

أجرى الحوار : نصر محمد - المانيا

الشّاعر القس جوزيف إيليّا :
( شجرةٌ قديمةٌ جديدةٌ لا تشيخ 
أوراقها ولا تبلى ثمارها وجذورها ممتدّةٌ عميقًا في تربة الإبداع الخصبة وعصيّةٌ على هجمات القحط وضربات الجفاف ) سوريٌّ تربّى على وقع الشِّعر والقصيد ونهل من الّلغة أعذبها 
ومن الكلمات أجملها من مدينة المالكيّة التّابعة لمحافظة الحسكة تولّد ١٩٦٤ وقد كان رئيسًا للطّائفة الإنجيليّة قرابة خمسة وعشرين عامًا حتّى نزوحه الى بلاد الاغتراب في ألمانيا . 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الشاعر السوري المغترب فواز قادري
 
الخميس 21 تموز 2022 (970 قراءة)
 

اجرى الحوار : نصر محمد - المانيا 

نصوصه منسوجة من وحي خيال خصب وتجربة فريدة لا تعرف الاستقرار وتتجدد فيها الروح الشعرية بأستمرار . يمكن للقارئ 
ان يعيش حالة الإغتراب والتنقل من لون شعري الى اخر . قصائده تخلق في داخلنا احساسنا بالرغبة الفارغة المفرطة . انه الشاعر فواز قادري 
يعد الشاعر السوري فوز قادري ابن عامودا الذي فتح عينيه منذ طفولته في مدينة ديرالزور ليمضي فيها عقود سنواته الأولى، تنضج رؤاه ويتفتح وعيه ويتخذ موقفه الحياتي ليحوز على احترام جمهوره الواسع كأحد الأسماء الأكثر حضورا في ديرالزور وسوريا: إبداعا وموقفا ، وليكتب أول قصائده على ضفاف الخابور ويتعرف على كثيرين من أقرانه من شعراء الوطن وخارجه، ويحوز على احترامهم وتقديرهم، ثم يضطر بسبب الضغوط التي تمارس عليه للهجرة إلى خارج وطنه ويقيم في ميونخ ويكون أحد الأصوات البارزة لاسيما بعد أن أبدع عشرات المجموعات الشعرية التي طبع أكثرها وصدر عن دور نشر مهمة حيث تلقى قصيدته العناية والقراءة. حول تجارب ومحطات مهمة من حياته التقيناه في زيارة له إلى كولن ومن ثم إيسن وكان الحوارالتالي:

 

التفاصيل ...

حوارات: علي جمعة الكعود: ديواني الجديد ( لستُ نبيّاً ) يلامس الوجع السوري
 
الأحد 17 تموز 2022 (800 قراءة)
 

اجرى الحوار: نصر محمد 

( الشعراء هم كائنات منقرضة رغم وجودها ، على الأقل في ذهنية البشر الذين تدهشهم شرارة الحرب ولا يلتفتون لبرق القصيدة . ) 

( انا حفيد الشاعر التاريخي عمرو بن معد يكرب الزبيدي وأحمل جيناته الشعرية كزبيدي أمه عراقية قد أرضعته حليب الشعر المضمخ بعطر شط العرب والمحلى بتمر النخيل ، ) 

( الشعر العربي والشعر الكردي يغلفهما الطابع الإنساني لأنهما ولدا من معاناة واحدة في هذا الشرق الحزين ، ) 

( قرأت لأغلب الشعراء الكورد بدءاً بفقي طيران ومروراً بتيريج وملا جزيري وأحمد الخاني وعبدالله بشيو ولطيف هلمت ورفيق صابر و صلاح برواري وشيركوه بيكس )

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الشاعرة الكردية السورية عبير دريعي
 
الجمعة 15 تموز 2022 (968 قراءة)
 

نصر محمد - المانيا 

ملاحظة : نلفت عناية القراء و المتابعين ان الحوار سبق ان اجريته منذ فترة..
و في هذا المقام اتوجه بالدعاء لله ان يشفي فنانتنا التشكيلية سمر دريعي مع كل تمنياتنا وامالنا ان تعود معافاة و ان يشفيها الله من كل سقم او مرض و الله الشافي العظيم..مع كل تقديرنا واحترامنا للاخوات عبير ونغم ولكل آل دريعي الاعزاء

شاعرة تتميز بوضوح نصوصها والتكتيك اللغوي باستخدامها
المفردة المفرطة بالجمال البعيدة عن الترهل القريبة من الابتكار. فهي لها موهبتها المتفردة في تأثيث بيتها الشعري وتزيينه بالفكرة والصورة والتكثيف والانزياح. هي الشاعرة الكردية السورية عبير دريعي ضيفتنا لهذا اليوم .

ولدت في مدينة حلب ودرست فيها حتى نهاية المرحلة الإعدادية ثم انتقلت الى عامودا مدينة الحرائق ولسياسة والمجانين والادب . 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الدكتور والشاعر الأهوازي جمال نصاري
 
الأثنين 20 حزيران 2022 (880 قراءة)
 

نصر محمد - المانيا 

الحديث عن الشعر حكاية ذات شجون واصابع مستطيلة وايام متشابكة مثل غابة من ليلك وجلنار .. انه الشعر .. ذلك الرافد الاثير الذي تستمد الارواح منه نضارتها وبهجته
ضيفي لهذا اليوم الشاعر والناقد الأهوازي د . جمال نصاري 
متمرد على الحروف وعلى الظلم وسلب الحريات من الشعوب . 
كتب الشعر منذ الصغر ليجسد حزن وحرمان من وجود الأب بحياته . ابن شهيد ولكم خان الوطن بما انه ايراني عربي من الأهواز . 
ولد في مدينة عبادان الأيرانية سنة ١٩٧٩ حصل على شهادة البكلوريا في فرع الادب الفارسي من جامعة تشمران الأهوازية . واصل دراسته حتى التحق بالدكتوراة في فرع الأدب العربي في كلية العلوم . تحقيقات .

 

التفاصيل ...

القسم الكردي

Roja rojnamegeriya Kurdî li hemû pênûsên Kurdî Pîroz be ! 22.Nîsan 1898-2024

Careke Din Mîr Miqdad Medhet Bedirxan û Rojnameya KURDISTAN

Dirûtineke bê ta di Qapûtê tev pîne de

Bidawîhatina nirxandina pêşbirka kurteçîroka kurdî