القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

twitter


البحث



Helbest

مقالات: شاعر وقصيدة.. سعدي عبد الكريم وقصيدة (الخارطة)
 
الأحد 03 اذار 2024 (58 قراءة)
 

عبد الستار نورعلي:

  سعدي عبد الكريم الفنان والكاتب المسرحي الذي عُرضِت مسرحياته في العديد من المهرجانات العربية، والتي نالت الاهتمام والجوائز، هو أيضاً الفنان التشكيلي، والناقد الأدبي الكبير، والشاعر الذي خرج عن عباءة مناهج البلاغة الكلاسيكية التقليدية وبيانها وبديعها، البلاغة التي اثقلت كاهل القصيدة العربية قروناً طويلة، ممّا دفع الكثير من الشعراء المعاصرين إلى التسلل من تحت ظلال تلك البلاغة إلى فضاءات أوسع؛ للتخلص من ثقلها الخانق لحرية الشاعر في تأسيس صوته الخاصّ الحرّ المنطلق في عالم اللغة الواسعة الغنية بما تمتلك مفرداتها ومعانيها كنوزاً زاخرة بالصور التركيبية، والثراء المعنوي والاشتقاقي الصرفي الدلالي، وتعبيرها الدقيق عن الأشياء والأحياء والأحاسيس والأفكار، 
مما يمنح الكاتب والناطق مساحةً واسعة في القولِ والتعبير عمّا يختمر في نفسه وفكره وأحاسيسه وعواطفه، وبذا تفجّر طاقة الشاعر الكامنة لاستخراج هذه الكنوز وصياغة جواهرها قلائد تزيِّن جِيد الشِعر، وبأبسط الوسائل اللغوية المتاحة لصانع الكلام البديع، وبأسهل الطرق الموصلة إلى ذائقة المتلقي، وبجمالية وبريق يأخذ بالألباب والعقول، ويهزّ الأحاسيس. ثم يستقرّ في نفس المتلقي جوهرةً مُشعَّة، يصونها في حافظته خزيناً جمالياً يهذّب اختياراته، ويقوّم ذائقته، وينقّي روحه ولغته. 

 

التفاصيل ...

مقالات: المصريين أجدع ناس
 
الأحد 03 اذار 2024 (150 قراءة)
 

حسين جلبي

نسيت اليوم موبايلي في التاكسي بالغردقة، اكتشفت ذلك بعدما جلسنا في المطعم وطلبنا وجبة حمام محشي، كنا تحدثنا طويلاً قبل السفر عن أننا سنأكلها، وهو أمر كان سيحدث لأول مرة في حياتنا.
المهم، أُصبت بالصدمة بعدما اكتشفت موضوع ضياع الموبايل، وأبلغت صاحب المطعم، فاستخرج رقم السيارة من كاميرا مراقبة قريبة، ولكنه فشل في التواصل مع السائق، مثلما فشلت محاولاتنا في الاتصال بالموبايل، لأنني أضع الموبايل عادة بوضعية "الرج".
لم نذق وجبة الحمام محشي ولم نلمسها، وتركنا المطعم بعد أن أبلغنا صاحبه بأنه رتب لنا موعداً مع مدير مباحث المرور بعد ساعتين، وأضاف بأن احتمال ضياع الموبايل قائم، ولو بنسبة قليلة، إذا كان السائق قد نقل ركاباً آخرين. أما نحن فاستمرينا في الاتصال برقمي من المكان ومن ألمانيا، لكن دون جدوى.

 

التفاصيل ...

مقالات: ستبقى صورة هذا القائد حيث علقها أبي في القلب والوجدان
 
الأحد 03 اذار 2024 (63 قراءة)
 

أحمد إسماعيل إسماعيل

حين أصدرت هذا النص المسرحي عن البارزاني.. فرحت به كثيرا لأكثر من سبب
لأنها التجربة الكردية الأولى في مسرحة التاريخ للأطفال وبداية مشروع لمسرحة التاريخ الكردي أسميته جراب البدليسي نسبة لرائد التاريخ الكردي شرف خان البدليسي.. واتبعت هذه المسرحية بنصين آخرين: قاضي محمد. والتاج الذهبي (جلادت بدرخان)..ثم توقفت عن إكمال المشروع بعد أن وضعت نصب عيني أكثر من شخصية تاريخية والسبب: التهميش: نقداً (وليس نقوداً) وعرضاً.
والمسرح عرض إن لم يتم تجسيده مات. 
- ولأن هذه الشخصية بالذات أول شخصية كردية قومية احببتها بحق وصمت وبلا ادعاءات و"شاباشات"..وكانت روحه وسيرته هي التي قادتني إلى عوالمي الكردية منذ الصغر رغم حياتي التراجيدية.
- ولأن صاحبها.. يختزل في سيرته ومسيرته شخصية الكرد بكل ما تحمله من صفات.

 

التفاصيل ...

مقالات: الطريق إلى آذار «إلى صديق الكلمة والموقف والمسار: إبراهيم يوسف ».
 
الجمعة 01 اذار 2024 (541 قراءة)
 

إبراهيم محمود

تمهَّل يا آذار

أنا في حيرة من أمري، إزاء أمرك أكثر من أي شهر شمسي آخر لا يخفي مقابله القمري. ربما قلة قليلة يدركون أي نوع من الشهور تكون، بأي نوعية لونية تكون، وماذا تكون، وإلى أين تكون، وأي اسم فعلي مرفَق بك، وماالذي تخفيه، وبكم لغة تتكلم، لنتعلم قواعد تصريفها معك؟!
لا أدري وككردي، ما إذا كان علي أن أستقبلك بوردة حمراء، وثمة الدم الكردي الساخن أنى اتجهت وأمعنت النظر، وشددت في الشم، لتستشعر رائحته الفصيحة بعلامتها الفارقة؟ كما لو أنني بذلك أنسى أو أتناسى كيف يساق الدم الكردي الزلال خارج نطاق عمله الفعلي هنا وهناك.

 

التفاصيل ...

مقالات: فلسفة الواقعية السحرية
 
الجمعة 01 اذار 2024 (67 قراءة)
 

إبراهيم أبو عواد / كاتب من الأردن

     إنَّ الواقعية السِّحْرية لَيْسَتْ تَيَّارًا أدبيًّا يَجْمَع بَين الواقعِ والخَيالِ ضِمْن إطار إبداعي فَحَسْب ، بَلْ هِيَ فلسفة إنسانية مُتكاملة تَرْمي إلى اكتشاف العناصر الغامضة في الواقع المُعاش ، والانقلابِ عليه ، وإعادة إنتاجه أفقيًّا وعَمُوديًّا ، مِن أجل تَحويلِ العناصر الرُّوتينية إلى رُموز عجائبية ، ونَقْلِ الأنساقِ الحياتية مِن الرَّتابة الخاضعة للزمنِ والمكانِ إلى السِّحْرِ السائلِ في التراكيبِ اللغوية العابرةِ للتَّجنيسِ والحُدودِ. وبالتالي، تَصِير الأبجديةُ زمنًا مُتَدَفِّقًا ومَكانًا غامضًا ، يَلِد نَفْسَه بِنَفْسِه، ويتكاثر في آلِيَّاتِ الفِعْلِ الإبداعي ، وأدواتِ التَّعبير الفَنِّي ، فتنتقل الاستعاراتُ البصرية مِن المَلَلِ المَحصورِ في النظام الواقعي المادي الاستهلاكي إلى الدَّهشةِ الباعثةِ للأحلامِ المَكبوتةِ والذكرياتِ المَنسيَّةِ والرَّغَبَاتِ المَقموعة ، فَيُصبح الواقعُ الساكنُ وقائعَ عجائبية مُتحركة شكلًا ومَضمونًا ، ويُصبح الإنسانُ تاريخًا لانبعاثِ الحَيَوَاتِ السِّرِّيةِ مِن أعماقه السحيقة ، ونُقْطَةَ الارتكازِ في عملية الاندماج بين الماضي والحاضرِ والمُستقبَلِ .

 

التفاصيل ...

مقالات: هل فقدت الثقة بعد الاحداث ام كانت مفقودة
 
الخميس 29 شباط 2024 (68 قراءة)
 

خالد بهلوي 

تبدا الثقة بين افراد الاسرة الواحدة من خلال التربية السليمة التي تزرع في عقلية وتربية الطفل من  قبل الوالدين تتعزز هذه الثقة في المدرسة وفي المجتمع ومن خلال التجارب والخبرة والممارسات اليومية بأشكالها المختلفة الإيجابية والسلبية منها  ؛ 
اذا كان تربية الوالدين قاسية يؤثر سلبا على الطفل ويضعف الثقة داخل الاسرة اما التربية السليمة المعتمدة على الوعي ينعكس إيجاباً في خلق شخصيات تتمتع بالثقة بالنفس وقوة الشخصية. وينشر جو من الحرية في التعبير عن الآراء ضمن الاسرة الواحدة ؛ وينعكس ذلك على المجتمع مع عامل الزمن . لهذالابد من الاستماع الى راي الابناء خاصة اذا كانوا مثقفين ومتعلمين ومدركين لأمور وقضايا الحياة اليومية لاهميتها مما ينعكس  إيجابا على سلوكهم وحياتهم الاجتماعية .

 

التفاصيل ...

مقالات: المقالة في علم الدلالة
 
الخميس 29 شباط 2024 (66 قراءة)
 

فراس حج محمد| فلسطين

اليوم التاسع والعشرون من شباط لعام ألفين وأربعة وعشرين، وهذا يعني أنّ هذه السنة سنة كبيسة. ليس مهماً أن تكون السنة كبيسة أو ناقصة، لا أظن أن الناقصة مقابل الكبيسة، لأن السنة العادية سنة كاملة، ولا أظن كذلك أن الكبيسة سنة مميزة، ولا مواليد هذا اليوم مميزون، إنما وقع حظهم أن يولدوا في يوم المعادلة الفلكية لانتظام الكون في حساباته الدقيقة أو شبه الدقيقة. ثبت أن الدقة لا مجال لها، وخاصة هذه المعادلة القسرية لاعتدال ميلان الكون الزمني.
كل ذلك أمر طبيعيّ لا ميزة فيه، ولا امتياز، كما أنه ليس أمرا ذا دلالة كلية أو جزئية أن إحدى النساء اللواتي تعلقتُ بها أو تعلقت بي زمنا، ولدت في سنة كبيسة في شهر شباط أيضاً، أنا لم أولد في سنة كبيسة، ولدت في سنة فردية، فمن المستحيل أن تكون كبيسة، سنة قبلي كانت سنة كبيسة، وسأنتظر حتى عام 1980، العام الذي ولدت فيه زوجتي، لتكون ابنة لسنة كبيسة. 

 

التفاصيل ...

مقالات: لا وقت للحب..
 
الأربعاء 28 شباط 2024 (67 قراءة)
 

محمد إدريس

عندما كنت اذهب إلى بيروت لتقديم امتحاناتي في جامعة بيروت العربية في منتصف السبيعينات - وكنت آنذاك في العشرينات من عمري  - ، كنت أنزل في فندق "تريومف" القريب من شارع الحمرا ء .
  وكان ينزل  معي  في ذلك الوقت، الكثير من الطلبة والطالبات الذين كانوا يأتون من كل البلاد العربية  ، من دول الخليج ، ومن مصر، ومن سوريا، ومن الأردن وفلسطين  .
كنا نلتقي في مطعم الفندق في الصباح عند الفطور، وفي المساء عند العشاء، وكثيرا ما تم التعارف فيما بيننا ، سواء على مستوى الطلاب أو على مستوى الطلبة والطالبات، وكثيرا ما ما تبودلت نظرات الإعجاب والحب الصامتة عبر قاعة الطعام الفسيحة .

 

التفاصيل ...

مقالات: روائيٌّ وشاعرٌ وفنان في زيوريخ.
 
الأثنين 26 شباط 2024 (147 قراءة)
 

عبداللطيف الحسينيّ.

إلى خالد خليفة أيضاً .
يظهرُ خالد خليفة على هيئة قصيدةٍ أو لوحةٍ أو طائر، بل قلْ ما أشبهَ خالد خليفة بطائرٍ لا يعرفُ الفصولَ ، يتنقّل من قارّة لأخرى بخفقةٍ من جناحيه.... تراه في "دار الأدب" بسويسرا اليوم، وغداً تراه في معهد اللغات ببرلين. يا مرحباً به...يحلُّ ضيفاً..مقيماً لشهرٍ أو لستة أشهر متحدّثاً لجمهور الغرب عن الرواية السوريّة أو عن سوريّته التي حملَها بقلبِه قبلَ يديه لُيلقيَها على مسامع مستمعيه.
منذ عقدٍ...منذ أن تشتّت السوريّ شرقاً وغرباً ولم يعد بإمكان خالد أن يزورَ أصدقاءَه في سوريا،لكن قُيّض له أن يزورَهم في مظانّهم في الغرب خصوصاً.

 

التفاصيل ...

مقالات: الفنان المبدع صفقان أوركيش شكراً لوفائك
 
الأثنين 26 شباط 2024 (601 قراءة)
 

بهزاد عجمو 

في التسعينيات من القرن الماضي حينما كان أخي فرهاد بكامل صحته وعافيته سألني أحد الأشخاص من المكون المسيحي حيث كان محله التجاري بالقرب من محل فرهاد هل أخاك فرهاد زعيم سياسي أم رئيس عشيره لأني أراه يستقبل وفد ويودع وفد آخر ويستمر هذا على دوام كل الأيام، و هذا ما جعلني أستغرب، فأريد منك الحقيقة، فقلت له باسماً : ليس هذا ولا ذاك إنما كل ما في الأمر أن فرهاد شاعرٌ أحب وطنه وعشق قضية شعبه فلمع نجمه وكبر شأنه وعظمت شهرته وأن الذين يزورونه فئتين، الفئة الأولى : يحبون شعر فرهاد لأنهم يعدون الشعراء قناديل ينيرون لنا الدرب فالليالي المظلمة التي أدخلَنَا فيها الطبقة السياسية وبالتالي أصبحنا في متاهات فما أن نخرج من متاهة حتى يدخلونا في متاهةٍ أخرى، 

 

التفاصيل ...

مقالات: نجوم موسيقى وغناء الكورد الفيليين في ذاكرة التاريخ - بغداد ( 1 )
 
الأحد 25 شباط 2024 (81 قراءة)
 

ا . د . قاسم المندلاوي  

عندما نتحدث عن بغداد علينا ان لا ننسى مطربين الكورد الفيليين الذين ابدعوا في الموسيقى و اغاني شعبية و بالمقامات وبرز منهم عدد من العمالقة والكبار نالو شهرة واسعة داخل العراق و خارجها و امتازت اغنانيهم و موسيقاهم بالتنوع في الحان و باصوات جميلة و مؤثرة ، وعلى الرغم من الظروف الصعبة التي حلت  بالكورد الفيليين في العراق ، من حملات التهجير واعتقالات  و تعذيب في السجون وقتل الابرياء بلا ذنب  و " الابادة  الجماعية " .. الخ " من قبل الحكومات العراقية المتعاقبة وخاصة خلال حكم الطاغية ( صدام حسين ) الذي انزل جام غضبه العنصري والشوفيني على هذا المكون الاصيل والمخلص من الشعب العراقي ، ومنع مطربيهم من الغناء بلغتهم الكوردية ، وبسبب الملاحقات المستمرة لهم ولعوائلهم اضطر قسم  منهم  بالفرار الى خارج البلاد "  السويد و المانيا و هولندا  " وقسم اخر تم اعتقالهم وتهجيرهم الى ايران علما  كانوا يغنون باللغة العربية و  باللهجة  البغدادية ، وكانوا ايضا يتنافسون مع مطربين وموسيقين  كبار امثال " جميل سليم و عباس جميل واحمد خليل و يحيى حمدي وسالم حسين وغيرهم من عمالقة الفن " .. ،  ومن اشهر نجوم  الكورد الفيليين . 

 

التفاصيل ...

مقالات: امتهنت التجارة
 
السبت 24 شباط 2024 (82 قراءة)
 

عبدالحميد جمو

لربما خلقت بتشوهات بصرية، فعقلي يفسر كل ما يراه،  بعكس حقيقته، هكذا يقال لي.
أخطأت في تقدير الكثير من الأمور التي قد تبدو بديهية لأصحاب النظرة الثاقبة الذين لهم صلات بالعالم السفلي،
 فحسب وصفهم أنا عليل قصير النظر أُفرغُ  الأشياء من محتواها أُعريها  لذلك فأنا أشذُّ كثيراً عن الجميع فلي منحاي الخاص وأثق بما أقوم به ومتأكد من صحته.
دون سواي آمنت بالربيع واعتكفت في محرابه أفترش الأزهار  مصلاة، أقتبس من ألوانه نور البسمات أُفرقها وأوزعها على النواصي بين الأطفال العراة.

 

التفاصيل ...

مقالات: بين الحب والفلسفة..
 
الجمعة 23 شباط 2024 (73 قراءة)
 

محمد إدريس 

هل يستطيع الشعراء  تغيير العالم ؟
صحيح أنهم قد لا يستطيعون ذلك، إلا أنهم يستطيعون إضفاء لمسة جمالية على هذا العالم المتجهم، ويستطيعون أن يكونوا طيوراً مغردة ، تصدح بأجمل الأغاني والألحان !
اختلفت الفلسفة مع الحب ، فافترقا، وعاش كل منهما في غرفة منفصلة، حيث أتهمت الفلسفة الحب بالجنون وعدم المنطق، واتهم الحب الفلسفة بأنها قاسية، وبلا عواطف تذكر  !
 استمعت الى قطعة موسيقية رائعه ، أعجبتني ، وعندما سألت عنها صديقي الموسيقار، قال هذه القطعة لشتراوس واسمها "الدانوب الأزرق" !

 

التفاصيل ...

مقالات: سفاهة القراءة: تعليق بسيط جداً على ما كتبه د. محمد مصطفى في مقاله؟: جكرخوين و إبراهيم محمود
 
الجمعة 23 شباط 2024 (351 قراءة)
 

إبراهيم محمود

لم أستغرب ما كتبه د. محمد مصطفى في مقاله الطويل : جكرخوين وإبراهيم محمود " والذي علمت به مؤخراً" هذا الصباح بالذات مصادفة: الجمعة،23-2/ 2024"" في موقع " الحوار المتمدن " بتاريخ 27-11/ 2023 " جهة تحميلي اتهامات وأحقاداً، في مزاجيات لا علاقة لها بالنقد وأصوله، ليذكّر قارئه بما كتبه عني " طبعاً يقصد كتابتي عن نورالدين زازا " في موقع " ولاتى مه " سابقاً وقد رددت على اتهاماته وسفاهاته وخلفيتها النفسية، في حينها، وها هو يتناول كتابتي ليس عن الشاعر جكرخوين وحده فحسب، إنما على نماذج أخرى وفي الصدارة تناولي لشخصيات كردية لها تاريخها، خاصة في كتابي: دولة حاجة آغا الكردية، وعليكي بطى.. وعشائريتهما.

 

التفاصيل ...

مقالات: شىء من الفلسفة..
 
الأثنين 19 شباط 2024 (95 قراءة)
 

محمد إدريس

" الفلسفة ، قد تنير لك الطريق ، لكنها لن تحل لك المشاكل " .

اهتمت الفلسفة بداية ب" الميتافيزيا" ومحاولة تفسير الظواهر الطبيعية المحيطة بالإنسان ، ثم تحولت في فترة لاحقة إلى الاهتمام بالإنسان نفسه .
حيث اهتمت بافكاره وأحاسيسه الشخصية، ومحاولة تفسير سلوكه في واقع الحياة من النواحي النفسية والاجتماعية والسياسية والاقتصادية . 

 

التفاصيل ...

مقالات: نحـنُ الموتى... وهُمُ الأحياء
 
الأحد 18 شباط 2024 (198 قراءة)
 

أحمـد عزيـز الحسين
 
    تأثّرت الحياةُ الزّوجيّةُ في بلداننا العربيّة بالبنية الاستبداديّة التي تُطبق على هذه البلدان، وتُمسِك بخنّاق أبنائها، فأمسَتْ معطوبةً ومتعفِّنة، ومحكومةً بالأزمات المستفحلة التي تنتج عن سياسة القهر والإذلال التي تنتهجها هذه الحكومات، وتُرخِي بثقلها على الفضاء الاجتماعيّ ككلّ، وتّجثم على صدور الأزواج والأبناء معاً، وتحول بينهم وبين الاستمتاع بحياة آمنة ومستقرّة؛ ولذلك من الصّعوبة بمكان أن تجد زوجين عربيّين يتبادلان كلمات رهيفة تنمّ عن عاطفة جيّاشة، أو يحتضنان بعضهما بلهفة وحبّ كما يفعل الشبّان أوالعشّاق في العادة.
     وفي ظني أنّ الزَّوجين العربيّين يمتلكان كغيرهما من الأزواج عاطفةً متّقدةً تؤهِّلهما للقيام بدور المحبّ أو العشيق، غير أنّ ذلك يبقى مكبوتاً ومختزَناً في صدريهما، ولا يُتاح أن يظهر على السّطح إلا نادراً بسبب الأزمات المذكورة، ونمط الحياة البطركيّ القهريّ الذي تعاني منه الأسرة العربيّة. 

 

التفاصيل ...

مقالات: نحن والحبٌ ..
 
الجمعة 16 شباط 2024 (104 قراءة)
 

محمد إدريس

بدون حب ، نحن لا نساوي شيئا ، مجرد أجساد ، تأكل وتشرب وتنام . 
لكن لو مسنا الحب لتغيرت حياتنا مئة وثمانين درجة ، ولأصبحت أيامنا أحلى و أجمل وأرقى ،
على رأي  الفنانة سعاد حسني فإن الحياة حينئذ ستصبح " بمبي ، بمبي، بمبي " .
بل ستصبح "سكوب"  وبالألوان الطبيعية أيضاً .
   إذا مسنا الحب ، يصبح العالم أجمل ، وتصبح الورود أزهى، وتصبح النجوم ملونة وعاشقة بإمتياز .
تتسارع دقات قلوبنا ، وتشرق وجوهنا ، وتصبح ابتساماتنا أجمل وأبهى وأعرض .

 

التفاصيل ...

مقالات: لقب كاس امم اسيا وبعض الملاحظات المهمة
 
الأربعاء 14 شباط 2024 (85 قراءة)
 
 
 ا . د . قاسم المندلاوي 

الف مبروك لفوز المنتخب الخليجي  القطري ( بلقب  كاس امم اسيا وللمرة الثانية على التوالي ( 2019 و 2023 ) ولكن هنالك بعض الملاحظات لابد من حرحها وهي : اولا  : لم  يكن حكم الصيني ” ماتينع ” على قدر من  المسؤولية الكبيرة في قيادة مثل هذه  المباراة  ( نهائي كاس اسيا ) ، اذ كان اغلب قراراته منحازة للجانب القطري بدليل احتساب ثلاث اهداف جزاء ( مشكوك ) لصالحهم ، مما خلق جوا من التوتر والقلق النفسي الشديد لدى لاعبي الاردن اثرعلى تحقيق هدفهم و ضياع فرصتهم الذهبية للفوز باللقب  علما  كان هذا المنتخب يلعب بمهار فنية ولياقة بدنية عالية وكان اكثر واقرب للفوزعلى ( اللقب ) .. ثانيا :  التغاضى عن خشونة لاعبي القطر و ارتكابهم عدد من الفاولات دون اصدار اي عقاب ” كارت اصفر ” بحقهم بل العكس كان اغلب  قرارات الحكم ضد المنتخب الاردني ، وبذلك سهل ومهد الطريق  امام منتخب قطر  للفوز بنتيجة (3 – 1) ..  

 

التفاصيل ...

مقالات: كتاب جديد بعنوان الزرداشتية (النشأة – الدين والفلسفة) للكاتب الكوردي نايف جبيرو
 
الأحد 11 شباط 2024 (431 قراءة)
 

صدر مؤخراً عن دار الزمان للطباعة والنشر، كتاب جديد بعنوان: الزرداشتية ( النشأة – الدين والفلسفة ) للكاتب الكوردي نايف جبيرو.
يقع الكتاب من 328 صفحة من القطع المتوسط، ويضم فصول تتوزع حول نشأة زرادشت الاجتماعية وكتابه المقدس أفيستا وأسس الديانة الزرادشتية وأخيرا مقارنة هامة بينها وبين الديانات الأخرى والتمازج بين الثقافات.
سيرة ذاتية عن المؤلف:
الكاتب نايف جبيرو من مواليد قامشلو 1959، خريج كلية الحقوق، هو عضو اتحاد كتاب كوردستان سوريا، ونائب رئيس الاتحاد سابقا. من مؤلفاته المطبوع: كتاب الزرداشتية ( النشأة – الدين والفلسفة.
وله مؤلفات جاهزة غير مطبوعة: 1- مكاشفات في زمن الجحيم 

 

التفاصيل ...

مقالات: سهرة وداعية..
 
الأحد 11 شباط 2024 (87 قراءة)
 

محمد إدريس

كانت الأمسية الوداعية التي أقيمت بالأمس في النادي الثقافي العربي للشاعر الفلسطيني نصر بدوان رائعة وجميلة بكل المقاييس.
حيث احتشدت القاعة الصغيرة المخصصة لكبار الزوار بالشعراء والأدباء الذين جاؤوا خصيصا لوداع نصر والسلام عليه.
وعلى رأس هؤلاء كان الدكتور عمر عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة النادي والأستاذ محمد ولد سالم رئيس اللجنة الثقافية بالنادي.
عبر الأستاذ نصر بدوان عن شكره وامتنانه للنادي على هذه اللفته الكريمة، وقام باستعراض قسما من ذكرياته وتجاربه الجميلة في ربوع دولة الإمارات العربية المتحدة، منذ ان حط رحاله فيها، وحتى نهاية المشوار.

 

التفاصيل ...

مقالات: غرائب نشاط الدماغ البشري
 
الأحد 11 شباط 2024 (128 قراءة)
 

 ابراهيم البليهي

إن غرائب نشاط الدماغ البشري تدل على هشاشة الإنسان وقابليته للعطب في أهم عضو فيه وهو دماغه الذي يعتمد عليه في أهم شيء في حياته وهو الوعي والتعقل …..
يعرف المهتمون بأن العقود الثلاثة الماضية قد شهدت اهتمامًا عظيمًا ببحوث الدماغ البشري فأمريكا قد اعتمدت مشروعًا ضخما لبحوث الدماغ وسَمَّوا العقد الأخير من القرن العشرين بعقد الدماغ ….
وأوروبا هي الأخرى تبنت مشروعًا ضخمًا لبحوث الدماغ وعلى المستوى الفردي اهتم عدد من علماء الأعصاب والأطباء النفسيين بتقديم معارف مفصلة عن العقل والدماغ في حالات الصحة وفي حالات الاضطراب وتتلقى المكتبة العالمية فيضًا من المؤلفات عن العقل والدماغ حيث يقدم العلماء معرفة علمية طازجة في هذا المجال المهم ……

 

التفاصيل ...

مقالات: فيروز..
 
الخميس 08 شباط 2024 (131 قراءة)
 

محمد إدريس

فيروز، ليست صوتا ملائكيأ فقط، بل ثقافة وحضارة تختصر الآف السنين، وملايين الحكايات .
عندما تستمع إلى أغنية من أغاني فيروز الجميلة، فانك تستمع إلى حضارة موسيقية عريقة، وإلى ثقافة شعرية مميزة .
لبنان هذا البلد الصغير، موطن الحضارة الفينيقية الشهيرة، التي ابهرت العالم في يوم من الأيام، واخترعت الحروف الأبجدية، هو من انجب فيروز وأهل فيروز الذين ابدعوا هذه الموسيقا، وكتبوا هذه الكلمات.
قصص الأغاني التي تتحفنا بها فيروز دائماً، هي قصص لبنانية صرفة، تحدث للناس العاديين في كل زمان، وفي كل مكان .

 

التفاصيل ...

مقالات: في حب امرأة «النساء والأبقار»
 
الأربعاء 07 شباط 2024 (223 قراءة)
 

إبراهيم محمود

أخبرها أنه يحب امرأة.
تحسستْ
كان يقصدها هي بالذات.
طبعاً ربما يكون القول لعبة نفسية، وهي بذلك لا تلام في حساسيتها، وقد كان يحاول جس نبضها، والحالة هذه تخفي تاريخاً طويلاً من العلاقات التي يلتبس المعنى فيها.
في الحب هناك ما لا يمكن حصره في التصورات والدلالات والمقاصد والمعاني.
إنه التنوع الذي يرتبط بمجتمعه، وتباين علاقاته، رغم أن الحب هو الحب، ولكنه يبقى مركَّباً.

 

التفاصيل ...

مقالات: الشاعر نصر بدوان ..
 
الأربعاء 07 شباط 2024 (119 قراءة)
 

محمد إدريس
 
نصر بدوان، صديق وأخ قبل أن يكون شاعراً وزميلأ، يعز علينا وداعه، ويعز علينا فراقه .
صاحبنا في هذه الحياة على الحلوة والمرة، فكان نعم الاخ، وكان نعم الصديق .
يتميز نصر بحسن الخلق، وحلو المعشر، وهدوء الطباع، أحبه كل من عرفه، ومدحه كل من لاقاه. 
هو صديقي وزميلي في رحلة الحياة، وفي رحلة الشعر والأدب .
كتبنا قصيدة النثر معاً، وتعصبنا لها معا، خضنا معاركها معأ، وخضنا حروبها معأ، حيث انتصرنا حينا، وانهزمنا احايين،
أما عن شعره وفنه، فإنه يكتب القصيدة النثرية الجميلة، التي تعكس روحه وفكره ومشاعره .
أسلوبه جميل، وقصيدته مدهشة، فيها من السحر، وفيها من الجمال الشىء الكثير .

 

التفاصيل ...

مقالات: ورحيل فناننا الكردي محمد صالح موسى
 
الثلاثاء 06 شباط 2024 (259 قراءة)
 

إبراهيم محمود

سأكتب هنا ما هو مختلف عن رحيل مَن كنت أعرفه عن قرب، ومن كان بيننا أكثر مما يمكن لأحدنا أن يكتب عن الآخر، أو يتحدث إليه، وثمة مسافة فاصلة، سأكتب عن فناننا الكردي، عن محمد صالح موسى، وأمام ناظري رفيقة دربه آمال " أم نالين "، ورحيله في " 5-2/ 2024"
منذ أيام وأنا أعيش هاجس الموت بشكل أستشعره مجسماَ، بأبعاد مختلفة، صار الموت هو أن تفكر في الآخر، لتشعر أنك حي، وتفكر في نفسك، لتشعر أن هناك ما يتهددك موتاً. الموت ليس شيئاً محدداً منفصلاً عن سواه، ليس كياناً بعينه، كائناً بذاته، إنما كل ما يؤدي به إلى الاختفاء أو الزوال. لهذا يكون كبيراً وخطيراً ويأتي من الجهات كافة. الموت هو أن فلاناً مات، وحتى ما يخص سواه، حين نقول: نفق الحيوان، أو نضب الماء، أو ذبل النبات.. هي ميتات أولاً وأخيراً.

 

التفاصيل ...

مقالات: هل صارت الحربُ واضحةً الآن؟ قراءة في نصين للشاعرة تسنيم عبد القادر والشاعر المتوكل طه
 
الثلاثاء 06 شباط 2024 (129 قراءة)
 

فراس حج محمد| فلسطين

(1)
ما زالت نصوص الحرب تشغلني، وأقارن بينها، وأهتم بها. وأحاول أن أتابع كل ما يصدر من نصوصٍ أو كتب مستقلة وثقت لأحداثها أو مقولاتها أو إستراتيجياتها، تلك النصوص والكتب التي ترصد الحالة العامة المشتعلة في غزة، وأرى ما يثيره بعضها من لفتٍ للانتباه كما حدث مع كتاب "أبو عبيدة- قائد سلاح الحرب الإعلامية" لصاحبه سيّد داود المطعني. فقد تم سحبه من معرض الكتاب الدولي في مصر- الدورة 55 (24 يناير – 6 فبراير 2024)، لكن لم يطل به المقام حتى عاد إلى رفوفه، ليحقق انتشاراً لافتاً، وينهي حالة الجدل التي رافقت عرضه الأول، بعد أن اعترض الكيان الغاصب على وجوده، وقاحةً وقلةَ أدبٍ من هذا الكيان غير مسبوقة، ليتدخل في عرض الكتب في معرض الكتاب. لقد جعلت الحرب من هذا الكيان سيئاً في كل شيءٍ، ليتيح لنفسه التدخل بشؤون الآخرين، ماذا يكتبون وماذا يلبسون، وكيف يتصرّفون.

 

التفاصيل ...

مقالات: دايكا ردة حسين دوشى إلى جنَّة الخلْد
 
الأثنين 05 شباط 2024 (346 قراءة)
 

إبراهيم محمود

وها هي دايكا ردة حسين دوشى " 1939—2024 " ترحل بدورها رحيلها الأبدي، في أول النصف الثاني من ليل الاثنين " 5-2/ 2024 "، ترحل كغيرها، وسيرحل غيرها مثلها، ووهي في عمر متقدم نسبياً " 85 سنة "، سوى أن العبْرة المعتبَرة ليست في رحيلها، أو في عمرها، وإنما في أن دايكا ردة، ليست كأي اسم كان، كأي ردة في محيطها، وقبلها، ممن كنا نعرفهن بأسمائهن، إنما كانت الإنسانة الطيّوبة، الحيية، الوسيمة، والسخية بروحها في بيتها ومع أهلها وأقربائها صحبة زوجها الطيب الذكر الحاج حسين خلف " 1934 - ..."، الإنسانة الكردية، أم نصف دزينة من الذكور الطيبين، وابنة في صفهم، وهم شهود بطيبهم على طيب الشجرة التي ينتمون إليها. امرأة كردية، وأم من تقدموا في العمر نسبياً وهم بطيب معشرهم، وحين يؤتى على ذكرها تكون " دايى، دايكا ردة " تعبيراً عن سماحتها، وحسن جيرتها مع من حولها، وهي تضفي على لباسها الكردي، وسحنتها الكردية مسحة من الجمال الطبيعي والمختلف.

 

التفاصيل ...

مقالات: عيد الحب ..
 
الأحد 04 شباط 2024 (135 قراءة)
 

محمد إدريس 

 في هذا العيد، أريد أن أحبك بطريقة جديدة، واسلوب حديث، حيث تزهو الليالي، وحيث تحلو الأحاديث .
 أريد أن أحبك على الهواء مباشرة، بلا حسيب أو رقيب .
سأمر على بائع الورد القديم واشتري لك باقة ورد رائعة، سامر على بائعة العطور الجميلة واشتري لك أحدث العطور الساحرة .
أريد أن ادعوك الى سهرة عطرية النسمات، واسمعك آحلى أغاني الحب والكلمات .
أريدك أن تضحكي كما لم تضحكي من قبل، اريدك أن تفرحي كما لم تفرحي من قبل، أريدك ان ترقصي كما لم ترقصي من قبل .

 

التفاصيل ...

مقالات: وفي السنة الثالثة من رحيله ماذا قال كاتبنا الكردي الجريح محمد سيد حسين؟
 
الأحد 04 شباط 2024 (269 قراءة)
 

إبراهيم محمود

كأنّي كنتُ نائماً، وكنتُ يقظاً في داخلي. أيقظني كاتبنا الكردي الكبير محمد سيد حسين الجريح بحب كرديته والمأهول بحب كرديته، وكل ما يصل بها، أي " بافي رشو "( 1943-2022 ) والذي ودّع الحياة أو توادعا كلياً، في " 12-2/ 2022 " من نومي، أو هكذا تبيّنَ لي، بصوت صدمني برّنته التي دفعت بي، إلى استدعاء صورته الوسيمة قبل سنوات:
- ها بافي مالين ؟
وتكرر الصوت بالرنة الشفافة عينها، مع إطالة:
- ها بافي مالييين !
تنبهت على غفلة، رأيته بكامل أناقته، ومسبحته الصفراء" النارنجية " بيده وهو يبتسم كعادته.

 

التفاصيل ...

مقالات: البحث عن ا لأمل في جزيرة السّعادة المفقودة
 
السبت 03 شباط 2024 (144 قراءة)
 

كلستان مرعي 

بعض المشاهد و الانفعالات  والأحاسيس تجعلنا نضيق بكوننا، 
هي تجربة مليئة بالمعاناة والجراحات، فمسيرة عبورنا نهر الحياة .. . 
الذي نقطعه ونحمل أثقال وجودنا على أكتافنا الى أن نصل الى جزيرة ا لأمل المفقودة .....
في أبدية جميلة متصلة... ,,  بكل معاني الوجود ....
..في ظل هذه الضبابية والمأساة نبحث عن الأمل في دموع الثكالى ...وأنات الأرامل وفي دمعة يتيم لا يجد حنان وفي جوع فقير لا يجد من يسد رمقه وفي برد مشرد لا يجد مأوى، وفي حيرة نازح في أرقام الخيام،
.وفي حزن الحيارى و المشردين ,, وفي براءة طفل جائع .. وفي ضفيرة طفلة جميلة شقراء ....,
وفي عيون العاشقين الباحثين عن تحقيق أحلامهم الجميلة.. ...

 

التفاصيل ...

القسم الكردي