القسم العربي |  القسم الثقافي   القسم الكوردي أرسل مقال

تقارير خاصة | ملفات خاصة |مقالات | حوارات | اخبار | بيانات | صحافة حزبية | نعي ومواساة | الارشيف

 

بحث



عدد زوار القسم العربي

يوجد حاليا / 191 / زائر يتصفحون الموقع

القسم الثقافي

 



 

 














 











 


كتب


 في التغريبة السياسية            «مانيفيست» (8) خمسة وخمسون عاما على التحول الفكري الأبرز بالحركة القومية الكردية            الكرة في الملعب الكوردي لكسب الكفة لصالحهم.. وإنقاذ القضية الكوردية            الأستاذ دلكش مرعي والمشاعر الملتهبة            ذكرى مأساة أهلنا في شنكال            أستاذنا الفاضل والقدير الأستاذ سعيد يوسف مع جزيل الاحترام والتقدير            رد على نقد الاستاذ كاوار على مقالي المعنون: من فتح القسطنطينية الى فتح آياصوفيا...            كوباني ...من جديد            المؤامرة الدولية لإفراغ غربي كوردستان من الكورد وأداة التنفيذ هم الكورد أنفسهم            ماذا حصل للأدب الكوردي بعد الإسلام - الجزء السادس            «مانيفيست» (7 ) ليس هكذا تبنى «الجبهات الوطنية الانقاذية»            هذه الأقلام ستعيد لنا كرامتنا            إردوغان وسيفه المغشوش            ماذا حصل للأدب الكوردي بعد الإسلام - الجزء الخامس            عودة الى المفاهيم الخلافية في التحاور الكردي – العربي

مقالات: في التغريبة السياسية
 
الثلاثاء 04 اب 2020 (38 قراءة)
 
 
  وليد حاج عبدالقادر / دبي
 
في علم النفس التطبيقي هناك حالة / ظاهرة سلوكية يطلق عليها ( إضطراب الشخصية الإنفصالية ) وأعراضها تتشخص في عدم اعتراف المريض المبتلي به بالواقع خارج مربعه وتقوقعه الفكري ، وفي السياسة يقال عنه / أوثوريتاريان / أو كأي نظام استبدادي فينصب نفسه على قمة الحكم ويعتلي أعلى المنصات ويفرض التحكم في الجماهير وتغييب عقولهم وفي الميديا تسمى بالبروباغندا الشمولية حيث لايرى شيئا سوى تغييب العقل عبر تسويقه الإيديولوجي لنمطه فحسب وما دونه فهو خائن ، جبان ، مندس ، لا وطني والسلسلة تتواصل .. / منقول بتصرف واختزال من مقالة للسيدة أمينة الخيري ج ـ الحياة ـ هذه السلوكية التي تعرف ايضا بظاهرة الانفصام عن الواقع والتي لايرى فيه المنفصم سوى نفسه وما يتقمصه فتتوحد مع العقيدة او الآيديولوجيا لتتلبس كل ممارساته وتصوراته حينها وكنوع من القداسة بمسحة ربانية ، وليبدو المحيط وماحولها وكل المختلفين معه عبارة عن ارواح شريرة . وما على العالم إلا ان ترى مايراه او يسمع مايسمعه او سيقوله وإلا ؟ فليذهب هو وتصوراته الى الجحيم . 

 

التفاصيل ...

مقالات: «مانيفيست» (8) خمسة وخمسون عاما على التحول الفكري الأبرز بالحركة القومية الكردية
 
الثلاثاء 04 اب 2020 (159 قراءة)
 

 صلاح بدرالدين
     
  (  ١ – صلاح بدرالدين ٢ – محمد نيو ٣ – هلال خلف ٤ – محمد بوطي ٥ – عزيز اومري ٦ – عبد الحليم قجو ٧ – يوسف إسماعيل ٨ – محمد حسن ٩ – نوري حاجي ١٠ – احمد بدري ١١ – فخري هيبت ١٢ – شمو ملكي ١٣ – محمد قادو ١٤ – محمد امين ديواني ١٥ – غربي عباس ١٦ – محمد خليل ١٧ – ملا شريف ١٨ – عبد الرزاق ملا احمد ١٩ – ملا داود ٢٠ – نوري حجي حميد ٢١ – محمد علي حسو ٢٢ – عيسى حصاف ٢٣ – ملا هادي ٢٤ – احمد قوب ٢٥ – إبراهيم عثمان ٢٦ – سيد ملا رمضان ٢٧ – رشيد سمو . )

 

التفاصيل ...

تقارير: الكرة في الملعب الكوردي لكسب الكفة لصالحهم.. وإنقاذ القضية الكوردية
 
الثلاثاء 04 اب 2020 (31 قراءة)
 
 
عزالدين ملا 
تمر الأيام ثقيلة من هموم التدهور الإقتصادي والمعيشي في غرب كوردستان، وما زال الجدال في الشارع الكوردي مستمرا حول ما ستفضي إليها المفاوضات الكوردية- الكوردية. 
هذا البطء الشديد في سير المفاوضات ليس في مصلحة الشعب المنهك أصلاً لكل ما يعانيه من قهر وذل وحرمان من أبسط حقوق الحياة، لا ماء ولا كهرباء ولا خبز، وعلاوة على ذلك الفارق الكبير بين الصادر والوارد في الدخل الفردي، بالإضافة إلى قرارات أحادية الجانب وعدم الرجوع إلى العقل والمنطق، وخاصة فيما يخص خطف القاصرين والقاصرات والتجنيد الإجباري، رغم علم ذاك الطرف أن مثل هكذا قرارات تثير الاستفزاز،  وأيضا إهمال شؤون العباد والبلاد، وكأن الوضع توقف لدى ذاك الطرف منذ بدء المفاوضات الكوردية، الجميع يشتكون من الفوضى وإهمال مرافق العامة، كل يعمل على هواه دون رادع، مما زاد من العبء لدى المواطن الكوردستاني في سوريا. 

 

التفاصيل ...

مقالات: الأستاذ دلكش مرعي والمشاعر الملتهبة
 
الثلاثاء 04 اب 2020 (54 قراءة)
 

تجمع الملاحظين: كاوار خضر

كتب الأستاذ الكريم دلكش مرعي مقالا بعنوان «المؤامرة الدولية لإفراغ غربي كوردستان...»، أحسنا بمشاعره الجياشة حيال ما يحصل في غربي كردستان من ضنك العيش، وسوء التعليم، والتغيير الديمغرافي... هذه المشاعر النابعة من الوطنيين الأوفياء هي التي تسهل الأمور من أجل العمل الوطني التحرري. إلا إنها تبقى مشاعرا، لا تتعدى إلى ما هو أعلى منها في مسيرتنا النضالية.
نكأ الأستاذ الكريم مرعي، تقريبا، الحراك الكردي كله، ولم يسلم منه حتى المهجرين والمهاجرين. هذا التعميم، الذي يكاد يكون كليا، شعرنا أن أستاذنا القدير يتألم من الأعماق بما أصاب بني قومه، وما ستؤول إليه غربي كردستان؛ إذا استمرت هذه الحالة.

 

التفاصيل ...

مقالات: ذكرى مأساة أهلنا في شنكال
 
الثلاثاء 04 اب 2020 (45 قراءة)
 

 المحامي عبدالرحمن نجار

في مثل هذا اليوم في 2014/8/3 وبعد أن تكالبت الأنظمة الغاصبة لكوردستان ضد شعبنا، وقدمت الدعم اللوجستي والمادي وكل أنواع الأسلحة إلى تنظيم داعش الإسلاموي الإرهابي المجرم، بشرط الهجوم على الشعب الكوردي في الجزء الجنوبي من كوردستان، للإنقضاض على أقليم كوردستان .
ويبدأ في المرحلة الأولى الهجوم على أبناء شعبنا الكوردي الأيزيدي في شنكال، بتهمة أنهم كفار! وفعلاً أقدم النظام العراقي بأمر من رئيس الوزراء نوري المالكي .

 

التفاصيل ...

مقالات: أستاذنا الفاضل والقدير الأستاذ سعيد يوسف مع جزيل الاحترام والتقدير
 
الأحد 02 اب 2020 (143 قراءة)
 

تجمع الملاحظين: كاوار خضر

نتقدم إليكم بالشكر الجزيل على ردكم لملاحظتنا بخصوص مقالكم القيّم «من فتح القسطنطينية إلى فتح آيا صوفيا». كما هو واضح، ملاحظتنا كانت على القسم الأخير منه، أي الخاتمة. فيها لاحظنا أنكم تعتبرون أوربا متهاونة مع تركيا الأردوغانية. نتفق معكم في هذه الرؤية؛ ولكن هذا التهاون له أسبابه الوجيهة، كونها تسعى وراء مصالحها... ما لاحظناه أنكم تتساءلون -مع التلميح بشكل غير مباشر إلى الصراع الأوربي الأوربي- «فهل يتسلل أردوغان وأتباعه إلى الداخل الأوروبي ويهددهم في عقر ديارهم.؟» ومن ثم تتبعونه بالتالي: «والسبب هو الخنوع، والتخاذل، والرضوخ الأوروبي حياله،...». 

 

التفاصيل ...

مقالات: رد على نقد الاستاذ كاوار على مقالي المعنون: من فتح القسطنطينية الى فتح آياصوفيا...
 
الأحد 02 اب 2020 (128 قراءة)
 

سعيد يوسف

بالنقد العلمي تزدهر المعارف، وتنمو..
حقيقة لست بحاجة لهذه المقدمة.. التي قدمها الاستاذ كاوار.. عن شرح العلاقات بين الدول.. وكونها مبنية على المصالح..فحتى جداتنا الأميات بتن يرددن هذه العبارة.
ومن ثم محاولة شرحه الفرق بين الدولة والمجتمع والشعب والحاكم (وهي مواضيع شائكة) لا تكفيها بضع جمل مفككة... مقتطفة... العلاقة بينها مكتنفة بالغموض..
جمل مسرفة في التجريد.. الحصيلة أنها مقدمة غير مفيدة.. بسبب صعوبة المواضيع التي اختلطت مع بعضها من جهة، وكثرتها... كما أن نسجها وتوليفها يحتاج مهارة وقدرة على الربط بينها..
تم فيها اقتطاف جمل.. ربما من الذاكرة أو من مصادر معرفية.. فجاءت المقدمة نشازا... وقد ألمحت للسبب..

 

التفاصيل ...

مقالات: كوباني ...من جديد
 
الأحد 02 اب 2020 (88 قراءة)
 

خبات زيتو

تعود مدينة كوباني من جديد على المشهد الاعلامي من التصريحات السياسية  وتحركات القطع العسكرية في المناطق التماس بين الاقطاب الدولية على ساحة السورية ومن الخطابات والاراء والتحليلات مفادها ان هذه المنطقة ستشهد حالة عدم الاستقرار في المستقبل كان اخرها تحركات وتبديل للمواقع العسكرية بين الروس والنظام الى جانب تهديدات الفصائل المسلحة المتحالفة مع تركيا فكل هذه الضجة الاعلامية في هذه المنطقة ( كوباني – عين عيسى – الرقة ..)  تثير المخاوف لأهالي كوباني وتعود بهم الذاكرة الى المشهد الاول في الاحداث التي حصلت في السنيين الاخيرة ابان هجوم تنظيم داعش الارهابي ايلول 2014.

 

التفاصيل ...

مقالات: المؤامرة الدولية لإفراغ غربي كوردستان من الكورد وأداة التنفيذ هم الكورد أنفسهم
 
الأحد 02 اب 2020 (121 قراءة)
 

دلكش مرعي

كما هو معروف للجميع بأن من يقود هذه المؤامرة إقليما هي تركيا وإيران والنظام السوري والعراقي بينما الدول العظمى هي كانت ومازالت متواطئة مع هذه المؤامرة  فكلنا يعلم بأن الأتراك احتلوا عفرين وكري سبي وسري كهنية بالسلاح الأمريكي والأوربي وقتل وشردوا عشرات الآلاف بهذا السلاح ولم يصدر أي معارضة من قبل هذه الدول لوقف هذا الغزو الهمجي بحق هذا الشعب  ومن المؤسف والمؤلم والمحزن بأن عدة أطراف كوردية هي كانت أداة التنفيذ لهذه المؤامرة الكارثية والمدمرة للوجود الكوردي من بينها أحزاب الأنكسة وعلى رأسها أكبر أحزابها لأن أكثر من ثمانين بالمائة من قيادة هذه الحزب هم هجروا مع عائلاتهم إلى الخارج وقبل الجميع ومن تبقى أرسلوا العديد من أولادهم إلى المهاجر

 

التفاصيل ...

مقالات: ماذا حصل للأدب الكوردي بعد الإسلام - الجزء السادس
 
السبت 01 اب 2020 (99 قراءة)
 

 د. محمود عباس

  قبل الانتقال إلى مراحل سيادة اللغة العربية وتطورها، وظهور الأدب العربي الكتابي على حساب الفهلوية الساسانية، لا بد من العودة قيلا إلى الحقيقة المطروحة في الحلقة الرابعة الرابع والتي ظهرت شكوك لدى بعض القراء، حيث الواقع التاريخي لـ اللغة الفارسية حتى بدايات القرن الماضي؛ لأهميتها، والتي استندنا فيها على بعض المراجع من العمق الإيراني، وفي مراحل زمنية متباعدة، ومن ضمنها كتاب المؤرخ  والأمير الكوردي شرف خان البدليسي، الواقع الذي بدأ من بداية القرن الحادي عشر وحتى نهاية الخامس عشر، ومن بعدها ومع هيمنة الصفويين إلى القجاريين، حتى العشرينات من القرن العشرين، المراحل التي لم يكن للعنصر الفارسي أي حضور، إلى أن تمكن رئيس الوزراء رضا خان بهلوي في عام 1925م من خلع أخر ملوك القجاريين واتخاذ لقب الشاه لنفسه، وفرض العنصر الفارسي، إدارة ولغة، وعمل على تغيير كلي للبلد، بطريقة مشابهة للتي فعلها أتاتورك في تركيا، مع معارضة قوية من الشعوب الإيرانية الرافضة لهيمنة الأقلية الفارسية، 

 

التفاصيل ...

مقالات: «مانيفيست» (7 ) ليس هكذا تبنى «الجبهات الوطنية الانقاذية»
 
الجمعة 31 تموز 2020 (236 قراءة)
 

 صلاح بدرالدين

كان ومازال  المنتظر كحق وواجب من الوطنيين السوريين المؤمنين بأهداف الثورة السورية المغدورة في إزالة الاستبداد واجراء التغيير الديموقراطي وتحقيق سوريا التعددية الديموقراطية التشاركية الجديدة البحث عن سبل لاعادة البناء  بعد نكسة الثورة وانحراف كيانات المعارضة ، بالطرق والوسائل المناسبة آخذين بعين الاعتبار تجارب ودروس نحو عشرة أعوام وأسباب  الإخفاقات والهزائم الذاتية منها ( وهي الأساسية ) والموضوعية من داخلية وإقليمية ودولية .

 

التفاصيل ...

مقالات: هذه الأقلام ستعيد لنا كرامتنا
 
الأربعاء 29 تموز 2020 (203 قراءة)
 

تجمع الملاحظين: كاوار خضر

بالأمس كان قلم الكاتب الكبير الأستاذ إبراهيم، واليوم ينضم إليه القلم الذي عرّى المستبد يوما بيوم، ليجدد، الآن، المتقطع من المسار الدائب عليه. الأستاذ حسين جلبي أجاد بما ينبغي أن يقال عن جوهر المستبد؛ فدغم جبينه بدغمة عار ما بعده عار. أوصم هذه الأداة بوصمة جديرة بها؛ عندما أطلق عليها، وبجدارة وعن حق، اسم: "حزب خطف الأطفال"، وهذا أحد أسمائها العملية، وليست كالأسماء المجازية التي تحملها المنظمات والأشخاص...
إن دأب هذان القلمان في الذود عن أهلينا، هناك، وبوتيرة غير متقطعة، لن تصمد الأداة أمامهما، فالمستبد وإن كان ذا قوة بشرية، ويقف من ورائه قوى تبتغي مصالحها، فالنصر لتلك الأقلام، وليس للمستبد؟ مسنده ثلج تذيبه أشعة الأقلام الجريئة، وهذين القلمين لهما ماض مشرف في مواجهته، وحان الوقت ليعدا الكرة من جديد لإنقاذ بناتنا القاصرات من معسكراته، معسكرات الإرغام، الذل، والمهانة.

 

التفاصيل ...

مقالات: إردوغان وسيفه المغشوش
 
الأربعاء 29 تموز 2020 (101 قراءة)
 

إميل أمين*

بسيف يعود إلى مئات الأعوام ويرمز فيما يرمز إلى الغزو والدماء التي لا تزال تسيل من جراء أحفاد العثمانيين، وبراية تحمل إشارات الكراهية لأوروبا وآسيا وأفريقيا، استهل رئيس الشؤون الدينية التركي علي أرباش خطبته في المصلين الأتراك داخل مسجد «آيا صوفيا»، للمرة الأولى بعد 86 عاماً. في إعادة لصورة العثمانيين الذين أذاقوا العرب الويلات، وخلَّفوهم قروناً عن ركب الحضارة.

 

التفاصيل ...

مقالات: ماذا حصل للأدب الكوردي بعد الإسلام - الجزء الخامس
 
الثلاثاء 28 تموز 2020 (92 قراءة)
 

 د. محمود عباس 

  ضاع الكثير من الحقائق التاريخية، وانقلبت موازين حضور الشعوب وإسهاماتهم في بناء الحضارات أو غيابهم في منطقتنا على صفحات الكتب، جراء جهالة متناولي الأحداث أو ارتزاقهم، أو على خلفية الخلط المقصود الذي تم على مر القرون منذ هيمنة السلطات العربية الإسلامية، ومن ثم التحريفات المفروضة بأوامر الأنظمة القومية العربية والتركية والفارسية خلال العقود الماضية، إلى درجة أصبح، في مراحل زمنية، قول الحقيقة شبه جريمة. 

 

التفاصيل ...

مقالات: عودة الى المفاهيم الخلافية في التحاور الكردي – العربي
 
الثلاثاء 28 تموز 2020 (204 قراءة)
 

 صلاح بدرالدين 

   كنت قد نشرت  قبل نحو أسبوعين مقالة وتحت نفس العنوان بهدف تنظيم وتفعيل الحوار على أسس واضحة شفافة حددت فيها عشرة مفاهيم خلافية مازالت قيد النقاش والاخذ والرد بين النخب الثقافية الكردية والعربية على صفحات التواصل الاجتماعي وفي الندوات الحية ومن بينها : المفاهيم  الأحادية ، والذرائعية ، والحل " المواطني " للقضية القومية ، والشرطية ، وفوبيا الانفصال الكردي ،  والشكلية للمساواة ، والاعتباطية في قراءة التاريخ ، والآيدولوجية للجيوسياسيا ، واللاموضوعية اللاعلمية لتفسير موضوعات الشعب والقوم والأمة ،والتعريفية الخاطئة للكرد عطفا على الأحزاب  واليوم نعود الى موضوعات الهوية والانتماء والوطنية ، والخلط بين القومية من جهة والدين والمذهب من الجهة الأخرى والفصل التعسفي بين مبدأ حق تقرير المصير والفكر السياسي .

 

التفاصيل ...

مقالات: إيخانت (ixanet) بين غرابة المصطلح وتشويه التوظيف
 
الثلاثاء 28 تموز 2020 (176 قراءة)
 

حكيم كردي 

الخيانة من أشنع المصطلحات التي تستخدم على المستوى الشعبي، أما على المستوى الرسمي فتعتبر جريمة عظمى، وتقرر لها القوانينُ الشرعية والوضعية أقسى العقوبات كالإعدام أو السجن المؤبد، أما على المستوى الاجتماعي فيتم سلب (الخائن) قيم الاحترام والتقدير وينظر إليه نظرة دونية تتقبل وتستوجب بحقه أقسى العقوبات. 
وخلال السنوات الأخيرة في ظل الأزمة السورية والانقسام الحاد للمجتمع والصراع على المستوى الفكري والسياسي والعسكري، لم يتورع أي طرف في إطلاق تهمة الخيانة على كل من يخالفه، ولم تكن الساحة الكردية في سوريا بعيدة عن هذه الصراعات والاتهامات.

 

التفاصيل ...

مقالات: مقالات لعلها مفيدة «من فتح القسطنطينية إلى فتح آيا صوفيا»
 
الثلاثاء 28 تموز 2020 (127 قراءة)
 

تجمع الملاحظين: كاوار خضر

ما زال ينقصنا الكثير حتى نكون مع التيار. استيعاب ما هو قائم بين الدول، راهنا، أمر مفروض علينا، إن شئنا أم أبينا؟ ما كل يطبل له الإعلام العالمي علينا الانجرار معه. فالمطلوب منا عرضها على ميزان مصلحتنا؛ لأن الدول أساسها مبنية على مصالح شعوبها، وليس العكس. تختلف الدولة عن المجتمع من هذه الزاوية. للمجتمع مصلحة عامة هي ترابط أفراده فيما بينهم. إن خرقها أحدهم تبعا لمصلحته تضعضع المجتمع، قد يكون ذلك سببا لتفككه، إن لم يتدارك أفراده هذه المشكلة في حينها.

 

التفاصيل ...

مقالات: لماذا كل هذا الغضب والرعب من المقاومة الإيرانية؟ نظرة عامة على عقد تجمع المقاومة الإيرانية هذا العام 2020 وآفاقه
 
الثلاثاء 28 تموز 2020 (69 قراءة)
 

عبدالرحمن کورکی (مهابادي)*

في السنوات الأخيرة، عُقدت التجمعات السنوية للمقاومة الإيرانية. والجدير بالذكر أن عقد التجمع السنوي هذا العام بدا مستحيلًا أو صعبًا للغاية، نظرًا لظهور فيروس كورونا وتفشيه في جميع أنحاء العالم. كما أن نظام الملالي الذي جنى مكاسب غير متوقعة مرات عديدة، سعيدًا ظنًا منه أن مجاهدي خلق والمقاومة الإيرانية لن يتمكنوا من عقد التجمع السنوي هذا العام بسبب وباء كورونا. ولا شك في أن هذا الفكر العقيم كان موجودًا لدى فلول الديكتاتورية السابقة أيضًا الذين عادة ما كانوا يأخذون على مجاهدي خلق كل عام تمشيًا مع ما تطلبه سياسات النظام الديكتاتوري الحاكم، نظرًا لأن المقاومة الإيرانية تسعى إلى إرساء نظام حكم وطني شعبي، وهو ما يتعارض بوضوح مع طبيعة أي نوع من الديكتاتورية في إيران.

 

التفاصيل ...

مقالات: عرضحال التسويف المصطلحي
 
الأثنين 27 تموز 2020 (113 قراءة)
 

وليد حاج عبدالقادر – دبي
 
في المعتقدات الوضعية منها والسماوية ، سيلاحظ المتابع في جوهر معظمها ذلك التوافق الذي قد يمط في بعض من جوانبها أو تتقلص في بعضها أيضا ، ولكن يفترض فيها ان تتقاطع بالعمق الأساسي خاصة عند ملاحظة : أنه / .. ليس ثمة تناقض بين مختلف الديانات التي تعد ديانات حقيقية - هذا إذا تجاوزنا - الشكليات التي غالبا ما يعطيها المؤمنون أهمية كبيرة - .. ولكي نقتنع بهذا ينبغي أن ننظر بعمق أكثر في جوهر الديانات / وهذا الكلام منقول بحرفيته من كتاب أسرار الديانات القديمة ل أ . س . مينوليفسكي ترجمة د . حسان مخائيل اسحق . دار علاءالدين 2012 .. وعليه فإن الذي يزنر إن لدينه أو ايديولوجيته بدائرة من الصواعق ويسعى لحرق كل مختلف دون أن يفهم من جوهر دينه - ايديولوجيته أية شيء ، والتي قد تمرر عليه من خلال الطوباية المقدسة ووفق قاعدة لوران لوبو المرياعية - وهل الرفاق يخطئون ؟ بالتأكيد لا ! أي رفاق كانوا ويكونون ! .

 

التفاصيل ...

مقالات: كلمة معطرة بشذى الياسمين نبعثها عبر الأثير إلى كل متعاطفة ومتعاطف مع الأمة الكوردية الجريحة؟
 
الأثنين 27 تموز 2020 (93 قراءة)
 

محمد مندلاوي

إن الأمة الكوردية كسائر أمم الأرض لها كل مقومات الدولة الحديثة التي تعتمد على وجود شعب وتاريخ وأرض. إلا أن استصراخها للحق، هو الذي جعل الذين كانت لهم اليد الطولى وكلمة الفصل بعد  الحرب العالمية الأولى باستثنائها عند تأسيس الكيانات السياسية من هذا الحق الطبيعي والشرعي والقانوني، وذلك كما قلت قبل قليل، بسبب دفاعها المستميت عبر التاريخ القديم والحديث عن الشعوب التي تجاورها ، ولم تقف عند هذا الحد الملائكي، بل وصل بها مستوى انغماسها الكلي في العقيدة الإسلامية بحيث أنها في مراحل تاريخية متفاوتة حكمت بلدان عديدة في آن واحد في شرق الأوسط، لكنها لم تحاول أن تؤسس دولة قومية لنفسها على كامل تراب وطنه كوردستان، للأسف الشديد، تبين فيما بعد، أن الجميع استخدموهم باسم الإسلام كجنود أوفياء لهم. 

 

التفاصيل ...

مقالات: لن نرتدي رداء الذل الأستاذة فاطمة يوسف محمد
 
الأحد 26 تموز 2020 (141 قراءة)
 

تجمع الملاحظين: كاوار خضر

لنا أرض وزّعت بين عدة دول، ونسعى إلى استعادتها. هذا ما لا نختلف عليه جميعا! أين يكمن الاختلاف إذاً؟ هذه مسألة فيها وجهات نظر، وآراء، وتأملات...
يُستحسن أن نعرف لماذا نريد استعادتها؟ فالأرض بحد ذاتها ليست لها أية أهمية إن لم يمتلكها الإنسان ويستغلها لمعيشته ومنفعته، وإلا ما حاجته بها. فالمرء من دون مصادر تعيله سيهلك، وينقرض، والأرض واحدة منها. 

 

التفاصيل ...

مقالات: من هرقل عظيم الكُرد إلى أطفالهم المخطوفين
 
الأحد 26 تموز 2020 (458 قراءة)
 

حسين جلبي

عادةً، وفي جميع بلدان العالم، تسمى الفعاليات الثقافية، مثل المهرجانات والمؤتمرات ومعارض الفن والكتب، وكذلك الجوائز الأدبية بأسماء الأدباء والفنانين الذين لهم ابداعات في شتى صنوف العلوم الانسانية. فمن هو "هركول" الذي سُمي معرض كُتب باسمه في القامشلي، وتناطح بعضهم وتصارع من أجل حضوره في دورته الحالية التي كانت الرابعة؟ شخصياً، لم أسمع بأديب كُردي أو حتى عربي أو عالمي باسم "هركول"، الوحيد الذي سمعت به في التاريخ هو "هرقل عظيم الروم"، ولم أتصور ـ في الواقع ـ بأنه المقصود في معرض القامشلي للكتاب، خاصةً بسبب تسميته بمعرض "الشهيد هركول". فهل الشهيد هركول هذا، هو باحث أم روائي، أم قاص، أو شاعر أم رسام كاريكاتور كُردي؟ وهل استشهد دفاعاً عن حرية الرأي والتعبير والكلمة، أم تعرض للاغتيال مثلما يحدث مع كثير من الكتاب من أجل مواقفهم، وما هي قصته مع المعرض حتى يُسمى باسمه؟

 

التفاصيل ...

مقالات: الشمولي لا يغيره نقد الأغرار والمبتدئين
 
السبت 25 تموز 2020 (140 قراءة)
 

تجمع الملاحظين: كاوار خضر

من لا يعرف النظام الشمولي، وينتقده غرٌ ومبتدئٌ! ويلزم للغرّ وللمبتدئ أشواطا وأشواطا إلى أن يدري ما هو هذا النظام. تتمحور مقالاتنا عما نعانيه في ظل هذا النظام حول النقد لتغير السلوك. هذا هو الدليل والشاهد علينا أننا أغرار ومبتدئون! فالغرّ والمبتدئ قد لا يدريان أنهما كذلك. فكلاهما قد يصيبا مرة؛ ولكنهما يخطئان مرات ومرات. لا يستغرب العليم بمثل هذا النظام إقصاء أحد، أو سجنه، أو تعذيبه وإعدامه، فيجده طبيعيا؛ إنما الغرّ والمبتدئ تظلم عليهما الدنيا، ولا يهتديان إلى معرفته، بل يظلان حائرين، يضربان أخماسا بأسداس، ظانا أنهما وجدا العلة، ومن ثم يدريان أنهما لم يصيبا الهدف. هكذا يمضي الغرّ والمبتدئ حياته ليهتدي إلى السبيل القويم، ولا يهتدي. فيرحل عن عالم الأحياء دون أن يحقق ما سعى من أجله.

 

التفاصيل ...

مقالات: سفر الجوع الرهيب!
 
السبت 25 تموز 2020 (424 قراءة)
 
 
  إبراهيم ايوسف

إلى طفل مدينتي الذي ينام الليلة بلا حليب!

من الذات إلى المحيط:

أتردد، منذ أيام، في الكتابة عن حالة الفقرالتي وصل أهلنا في الوطن إلى  دركها الأسفل، أو قاع هاويتها، وسبب ذلك هوأنني منذ عشرين سنة، أو أكثر لطالما كنت أكتب: نحن نعيش تحت" خط الفقر"، أقولها، منطلقاً من واقع محيطي. من واقعي، بالرغم من أنني لطالما كنت منتجاً منذ أول شبابي، إذ عملت خياطاً، وحارساً موسمياً في مكتب الحبوب، ومعلماً وكيلاً وأنا في الثامنة عشر من عمري، ثم واصلت عملي في عالم التدريس، وتعرضت للمزيد من التضييق من أجهزة النظام الذي حاربني في لقمة أسرتي، وإن كان ما كنت أحصل عليه ينفد في أول يوم من أيام الشهر، لأستدين من ذوي، وثمة ديون لاتزال مترتبة علي، منذ أيام دراستي الجامعية، وها قد غدوت متقاعداً:

 

التفاصيل ...

مقالات: الصوت العالي يعد مؤشراً بأن صاحبه لا يقول الحقيقة يا وائل؟
 
الجمعة 24 تموز 2020 (165 قراءة)
 

محمد مندلاوي
  
قلته وأقوله مجدداً، أنا محمد مندلاوي لا أستعمل التقية، والتورية، والمعاريض في كتاباتي قط، أذكر اسم الشخص المعني، أو الجهة المعنية، بكل صراحة ووضوح، والذي لا يعجبه كلامي فليضرب رأسه بأكبر صخرة من صخور جبال كوردستان الشماء. 
هناك شخص ذكرت اسمه في عنوان المقال أعلاه، لقد بلغ من العمر أرذله، إلا أنه لا يعقل ولا يبصر حوله، أنه عدو لكل شيء كوردي!!. تجده في كل لقاءاته التلفزيونية يذكر الشعب الكوردي أو إقليم كوردستان بسوء، بعد أ يؤلف من وحي ألف ليلة وليلة قصص خيالية تسيء للشعب الكوردي الجريح ويطرحها على الشارع العراقي بأسلوب تراجيدي متقن كي يحرضه ضد الشعب الكوردي المسالم، الذي أجرم بحقه النظام العربي في العصر الحديث على مدى قرن من الزمن،

 

التفاصيل ...

اقرأ أيضاً ...

· بورك القلم الذي استجاب لمآسي شعبه
· نحو تأسيس نقدي مقوم ومواز للنص السياسي.. استقراء أول في تجربة «تجمع الملاحظين» في «ولاتي مه»
· متى تترجل العدالة لإنصاف الأكراد في تركيا وإيران؟
· إذا كان العدو ودودا لم يعد عدوا
· مات البعث يا أيها الإيتام، المشكلون لـ (التجمع الوطني العربي في المنطقة الشرقية) - الجزء الثاني
· القيامة الجديدة: في ألهبة الحرب وتيه البوصلة
· صمت دهراً ونطق كفراً هذا هو نوري المالكي
· بيان مشترك حول ضحايا التفجيرات الإرهابية والاغتيالات والاختفاءات القسرية ومختلف الانتهاكات في سورية
· مات البعث يا أيها الإيتام، المشكلون لـ (التجمع الوطني العربي في المنطقة الشرقية) - الجزء الأول
· ضمائرنا ومأساة القُصّر
· فن اصطياد الهفوات العابرة.. والإعدام الثأري
· تطويب الذهنيات المتقوقعة
· ماذا حصل للأدب الكوردي بعد الإسلام - الجزء الرابع
· غرب كوردستان ...لن يرتدي رداء الذل
· الجنرال الثقافي (1)
· أنحن معنيين بمآسي شعبنا حقا؟
· حينما يصبح المثقف قاتلاً
· الجبهة الثقافية: لعبة الاختراق
· مفاهيم خلافية في سياق التحاور الكردي العربي
· تيار مستقبل كردستان سوريا: يدعو إلى مقاطعة انتخابات ما يسمى بمجلس الشعب السوري ترشيحاً وتصويتاً
· الأقليات العرقية في اسكندنافيا على رأس ضحايا فيروس كورونا
· بلال القرعان: الرئيس مسعود بارزاني نقل القضية الكوردية من النطاق الإقليمي إلى العالمي
· مقاطع غير معنونة
· مقالات مخدرة لكتابنا ومثقفينا (2)
· نعي وتعزية الفقيدة هولير بهزاد صوفي جاجو
· من فتح القسطنطينية إلى فتح آيا صوفيا
· إلى أين وصلت المفاوضات الكوردية؟.. الوضع المعيشي الكارثي لا يحتمل المماطلة والتأجيل
· تغيير النظام في إيران ضرورة لاستقرار وأمن المنطقة والعالم
· صرخة استغاثة لإنقاذ أهلنا
· ما هي السياسة
· نظرة عامة على اتفاقية نظام ولاية الفقيه المهينة مع الصين! 2-2
· بمناسبة ذكرى اغتيال «د. عبدالرحمن قاسملو»
· تجنيد القصر وإعلامنا
· الكورد.. والوحدة الوطنية
· في ثورة حزب الاتحاد الديمقراطي على العمال الكُردستاني
· ماذا حصل للأدب الكوردي بعد الإسلام - الجزء الثالث
· العسكر والسياسة في تجربتنا السورية
· معطشي غربي كردستان
· التقمل الجلدي وفيروس التشتت السياسي في غرب كوردستان
· كيف جرى استيطان الأقلية التركمانية والمجاميع العربية في كركوك الكوردية؟
· نظرة عامة على اتفاقية نظام ولاية الفقيه المهينة مع الصين! 1-2
· ليلة اغتيال الشهيد جمعة عبد الغني
· اين نحن من واقعنا
· على هامش ما بعد رحيل النظام
· المجلس الوطني الكردي يرى ضرورة إيقاف حملات (التجنيد الإجباري) و يحمل PYD مسؤولية ما آلت اليه أوضاع الناس وعدم تمكُّنهم من تأمين احتياجاتهم المعيشية والدوائية
· حق يراد به باطل في الجزيرة-جنوب غرب كوردستان
· جوانين شورشكر.. وجريمة اختطاف القاصرات
· الكورد بين العقلية الشوفينة.. والوجود التاريخي
· من أين تأتي القيادات الحزبية الكوردية - الجزء الخامس
· ماذا بعد سوريا الأسد؟

مقالات قديمة

القسم الكردي..

 

 




 


















HELBEST U PEXSHAN